صحة وجمال

عقار جديد يبعث الأمل في شفاء سرطان البنكرياس

كشف علماء بريطانيون عن بداية تجريب عقار جديد لعلاج احد اخطر انواع السرطانات التي تصيب البنكرياس بعد نجاحهم في التعرف على خصائص جين جديد ثبتت علاقته بهذا الداء.
 
وقال مسؤول الدراسة في (معهد ابحاث السرطان) في كامبريدج البروفيسور ديفيد تافيسون في الموقع الالكتروني ل(مجلة الطبيعة) انه تبين ان الجين الذي يعرف باسم (يو.اس.بي.9.اكس) والمرتبط باحد اخطر انواع سرطانات البنكرياس يمكن ان يعطل مفعوله بتغيير خصائص كميائية موجودة على سطح حمضه النووي.
 
وأكد ان الدراسة استعانت بعقار جديد جرب حديثا في حالات سرطان الرئة لتغيير خصائص الجينات المرتبطة به، مضيفا ان توقعات الباحثين تشير إلى امكانية نجاح هذا العقار في علاج 15 بالمئة من سرطانات البنكرياس.
 
وأوضح تافيسون ان فريق البحث استغرب عدم قدرة الابحاث السابقة على معرفة علاقة جين (يو.اس.بي.9.اكس) بواحد من سبعة انواع سرطانية تصيب البنكرياس، مشيرا إلى ان تجاربهم المتكررة برهنت على عدم وجود خلل في الشفرة الوراثية للجين وانما في خصائصه الكميائية الموجودة على سطح حمضه النووي التي تشغل او توقف الجين عن العمل.
 
وذكرت الدراسة ان ثمانية الاف شخص يموتون سنويا في بريطانيا بسبب سرطان البنكرياس كما ان حالات الشفاء والنجاة من هذا الداء لاتزال منخفضة جدا مقارنة مع سرطانات تصيب اعضاء اخرى من الجسم. 
Copy link