صحة وجمال

بدانة الشباب سبب في صعوبة التحكم في سكر الدم

حذرت دراسة أمريكية حديثة الشباب الذين يعانون من البدانة من صعوبة التحكم في سكر الدم إذا ما أصيبوا بالبول السكري النوع الثاني. 
وحاولت الدراسة اختبار عدة طرق للسيطرة على مستويات سكر الدم عند الشباب الذين تم تشخيص حالتهم بالسكري مؤخرا، ووجدت أن نصفهم تقريباً قد فشلوا في الوصول لذلك الهدف خلال بضع سنوات، وأن واحدا من بين كل خمسة أشخاص عانوا من تعقيدات صحية خطيرة. 
وقد حذر الباحثون من تأثير ذلك على الشعب الأمريكي الذي يعاني ارتفاعا مستمرا في معدلات الإصابة بالبول السكري نتيجة البدانة. 
وصرح د. فيل زيتلر من جامعة كلورادو دنفر أحد المشاركين في الدراسة قائلاً: “الحل هو ألا تصاب بالسكري في المقام الأول” 
وتشير الدراسات إلى ارتفاع معدلات البدانة وزيادة الوزن في أمريكا تصل إلى الثلث بين الأطفال والمراهقين. 
وهؤلاء تزيد لديهم مخاطر الإصابة بالسكري حيث يعجز الجسم عن إفراز ما يكفي من الأنسولين أو استخدام ما لديه للحصول على السكر من الطعام. 
ويصف الأطباء أقراص metformin لتقليل سكر الدم. ولكن إذا لم تحدث سيطرة على ارتفاع سكر الدم، تضاف عقاقير أخرى بالإضافة للحقن بالأنسولين يومياً. 
كلما طالت فترة جموح سكر الدم في جسم المريض، كلما زادت مخاطر الإصابة بفقدان البصر وإصابة الجهاز العصبي بالعطب والفشل الكلوي وبتر الأطراف، بل والإصابة بأمراض القلب والسكتة. 
وأجريت الدراسة على 699 شخصا من المراهقين الذين يعانون من البدانة أو زيادة الوزن، وفي نفس الوقت تم تشخيص حالتهم حديثاً بالبول السكري. وقد خضع جميع أفراد العينة للعلاج بأقراص metformin للوصول لمستوى طبيعي لسكر الدم. ثم خضعوا لواحدة من طرق العلاج الثلاث التالية: وهي جرعات metformin فقط, أو metformin بالإضافة لنظام غذائي وممارسة رياضة أو metformin بالإضافة لعقار آخر Avandia. 
بعد ما يقرب من أربعة سنوات فشل نصف المرضى في المجموعة الأولى في السيطرة على سكر الدم. 
إلا أن الأمر لم يتحسن كثيراً مع أفراد المجموعة الثانية التي مارست التمارين وحافظت على نظام غذائي صحي بالإضافة لأقراص metformin بينما سجل أفراد المجموعة الثالثة التي جمعت بين عقارين نتائج أفضل. 
إلا أن الأطباء عادوا ورفضوا الجمع بين العقارين خاصة بعد صدور دراسة تربط بين عقار Avandia وزيادة مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية عند البالغين. 
ويرفض د. ميتشيل جيفنر من مستشفى لوس أنجلوس للأطفال وصف عقار Avandia للمراهقين من مرضى السكري، إلا أنه عاد وأشار إلى أن الدراسة أوضحت الحاجة لعلاجات أكثر من أقراص metformin للسيطرة على المرض. 
النتائج غير المشجعة لهذه الدراسة تشير إلى الحاجة لتدعيم ثقافة تقليل تناول الطعام والإكثار من النشاط البدني لتجنب البدانة التي تساهم بشكل أساسي في الإصابة بالسكري كما أشار د. ديفيد ألين من كلية طب جامعة ويسكونسين في المقالة التي نشرت مصاحبة للدراسة في جريدة نيو إنجلاند للطب.
Copy link