اقتصاد

“بيتك” يعزز إمكاناته التقنية في مركز الاتصال

أكد نائب مساعد المدير العام لقطاع تكنولوجيا المعلومات في بيت التمويل الكويتي “بيتك” سامي محمد الدخيل على أهمية توظيف التقنية في الخدمات البنكية بما ينعكس إيجاباً على رضا العملاء ورفع مستوى الجودة، مشيراً إلى أن “بيتك” يضم عددا من الكفاءات البشرية المتميزة في مجال تكنولوجيا المعلومات.
وفي حفل تكريم مركز الاتصال لثلاثة من موظفي قطاع تكنولوجيا المعلومات والذين ساهموا في إنجاح مجموعة من المشروعات التي تم إطلاقها خلال 2011 والنصف الأول من 2012 مع مركز الاتصال ذكر الدخيل بأن جهود أي موظف في “بيتك” هي محل اعتزاز وتقدير الإدارة العليا.
وأوضح الدخيل بأن “بيتك” أنجز مراحل متقدمة من التطوير في مركز الاتصال بالتعاون بين قطاع تكنولوجيا المعلومات وكذلك العاملين في المركز، خصوصاً وأن المشروعات التي سيتم إطلاقها تعمل على توفير الوقت والجهد من جانب العميل وكذلك البنك، كما أنها تراعي معيار الجودة في تطبيقها.
وشدد على مفهوم “الشراكة” الذي يتبناه “بيتك” مع كافة الأطراف المتعاملة من عملاء ومستثمرين وموردين وغيرهم، وكذلك بين موظفيه من خلال منح الفرصة لهم لتبادل الخبرات وتوظيف الأفكار في واقع العمل وهو ما يخلق البيئة المناسبة للابداع والابتكار خاصة وأن المنافسة في القطاع الخاص تتطلب هاذين العاملين.
حضر الحفل مدير مركز الاتصال مشعل العبيد ومن قطاع تكنولوجيا المعلومات مبارك البنوان والمكرمين ناصر الصليهم وحسام بركات وبدران قاسم وعدد من موظفي “بيتك”.
Copy link