صحة وجمال

طقطقة الرقبة قد تسبب سكتة دماغية

كشفت دراسة جديدة أن طقطقة الرقبة عادة مضرة خلافاً لما يعتقده بعض الأطباء الذين يعتقدون أنها تساعد في خفض ضغط الدم، حيث نُقل عن أستاذ العلاج الطبيعي بجامعة برونل في أوكسبريدج في مدينة لندن /نيل أوكونيل/ وزملائه قولهم إن المعالجة النخاعية تؤدي إلى مضاعفات خطيرة في الأعصاب والأوعية الدموية مشيرين الى أن هذه الطريقة غير ضرورية ولا ينصح بها.

وأضافوا ان المعالجة النخاعية تختلف عن التدليك المعتدل فهي تكون عندما يتم مد العنق إلى أقصى نهايته ودفعه بقوة لإحداث صوت الطقطقة وقد كان هناك حالات نادرة حدث فيها نوع معين من السكتة الدماغية خلال أيام قليلة من المعالجة التي يمكن أن تمزق بطانة الشريان الفقري في العنق الذي يزود المخ بالدم، وبينت الدراسات أن أنواعاً أخرى من العلاج مثل التدليك اللطيف أو التمرينات الرياضية تعمل بنفس الفعالية وبدون مخاطر.

وتعرف هذه الطريقة طبياً باسم المعالجة النخاعية وهي طريقة تشمل تطبيق أشكال متعددة من الضغطات القوية المتواصلة على الفقرات القطنية لأسفل الظهر أو الفقرات العنقية لتقليل ألم الرقبة وأي ألم عضلي هيكلي آخر.

Copy link