صحة وجمال

«الذئبة الحمراء» قد يتسبب فى تسمم الحمل

توصلت الابحاث الطبية الحديثة إلى أن السيدات اللاتى يعانين من مرض “الذئبة الحمراء” يصبحن عرضة بمعدل الضعفين للإصابة بتسمم الحمل. “الذئبة الحمراء”حالة صحية خطيرة تسبب ارتفاع كبير فى ضغط الدم ومستوى البروتين فى البول بصورة تشكل خطورة كبيرة على صحة الام وجنينها بعد الاسبوع العشرين من الحمل.

ويعد مرض “الذئبة الحمراء” أحد أمراض اضطراب الجهازالمناعى الذى ينجم عن مهاجمة خلايا الجهاز المناعى مسببة التهابات قد تؤدى إلى تلف الجهاز المناعى بصورة كبيرة ليعرض حياةالمريض إلى الموت.

وتشير الابحاث إلى أن مرضى الذئبة ومرضى الروماتويد يتم علاجهم بعقار”دامارد” لتقليل نوبات هذة الامراض المزمنة. وفى محاولة لتقييم كفاءة هذاالعقار وتأثيره على مريضات الذئبة الحوامل وعلاقته بتسمم الحمل .

وكانت الابحاث قدأجريت على أكثر من 224 ألف سيدة حامل تعانين من أمراض ناجمة عن خلل فى آلية عمل الجهاز المناعى من بينهاالذئبة . وأشارت المتابعة إلى فاعلية هذا العقار فى تراجع فرص إصابة الحوامل مريضات الذئبة بتسمم الحمل بنسبة 23% بالمقارنة بالمريضات اللاتى لم يتناولن العقار.

Copy link