فن وثقافة

القيمة الإجمالية لجوائزها سبعة ملايين درهم إماراتي
سعدية مفرح أول شاعرة “كويتية” في قائمة جائزة الشيخ زايد

أصبحت الشاعرة سعدية مفرح أول شعراء الكويت في دخول القائمة الطويلة لجائزة الشيخ زايد التي أعلنت اليوم السبت في أبو ظبي، وذلك باختيار ديوانها الأخير “كم نحن وحيدتان يا سوزان” ليكون أحد الدواوين السبعة التي أختارتها لجنة القراءة والفرز” من بين1262 ترشيحاً في فروع الجائزة كافة، وأحالت الترشيحات إلى “لجان التحكيم” المتخصِّصة التي بدأت أعمالها منذ نوفمبر 2012.
 
وكانت الترشيحات التي تقدَّمت إلى هذا الفرع في الدورة الحالية قد وصلت إلى 245 مشاركة موزعة في عدد من فروع الجائزة مثلت نسبة 19 % من العدد الكلي للأعمال المرشَّحة في هذه الدورة. وتضم القائمة الطويلة في هذا الفرع أربعة عشر عملاً إبداعياً في مجالي الشعر والسرد، شارك فيها مبدعون ومبدعات من الإمارات، ومصر، والعراق، والمغرب، والأردن، ولبنان، والجزائر، وتونس، والكويت.
وفرع الأداب التي أصبحت سعدية مفرح  مرشحة الكويت فيه أحد فروع جائزة الشيخ زايد التسعة والتي تبلغ قيمة جوائزها الإجمالية سبعة ملايين درهم إمارتي
 
وقد ضمت قائمة الشعر بالإضافة الى الكويت الممثلة في الشاعرة سعدية مفرح كلا من لبنان حيث اختير ديوان (ينام على الشجر الأخضر الطير) للشاعر محمد علي شمس الدين ،والعراق  ممثلا بديوان (التطريز بالكرز) للشاعر هاشم شفيق ، ومصر التي يمثلها الشاعر فاروق شوشة بديوانه (الرحيل إلى منبع النهر)، ومن الأردن الشاعر ابراهيم نصر الله بديوانه (على خيط نور.. هنا بين ليلين) ، ومن تونس المنصف الوهايبي بـ (ديوان الوهايبي) للشاعر منصف الوهايبي (تونس). كما ضمت القائمة ديوانا لشاعر راحل من الأردن وهو  ديوان “غيم على العالوك) للراحل حبيب الزيودي.
وستخضع الأعمال المرشّحة في هذه القائمة إلى تقييم لجان التحكيم التي شكّلتها الجائزة، وتضم نخبة من المتخصِّصين في الشعر والرواية لاختيار الأعمال المرشّحة في قائمة قصيرة سوف تعلن في شهر فبراير 2013.
 
وتجري الآن أعمال لجان التحكيم لتقييم المشاركات المعلن عنها في هذه القائمة وفي بقية قوائم الفروع الأخرى، وستجتمع “الهيئة العلمية” في نهاية شهر فبراير القادم لمراجعة تقارير المحكِّمين تمهيداً لعرضها على “مجلس أمناء الجائزة” لاعتماد الأسماء المرشَّحة للفوز في هذا الفرع وفي بقية فروع الجائزة. وستختتم أعمال الدورة السابعة للجائزة بالإعلان عن أسماء الفائزين في شهر مارس المقبل. ويشمل فرع الآداب “المؤلَّفات الإبداعية في مجالات الشِّعر، والمسرح، والرواية، والقصَّة القصيرة، والسيرة الذاتية، وأدب الرحلات، وغيرها من الفنون”.
Copy link