محليات

أعلن مقاطعة الشركات التي ترفع أسعارها
رئيس اتحاد الجمعيات : لن نترك المستهلك فريسة للجشع

أكد رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية عبدالعزيز السمحان أن الاتحاد ماضٍ في سياسته الرامية إلى ضبط الأسعار والضغط على الشركات بكل الوسائل الممكنة لمنع رفع سعر أي سلعة من دون العودة إلى لجنة الاسعار بالإتحاد مشيرا الى انه تم اتخاذ العديد من القرارات والإجراءات لضمان عدم وقوع المستهلك فريسة لجشع البعض والوصول إلى مكاسب ضيقة، مبيناً ان القرارات تضمنت مخاطبة رؤساء الجمعيات التعاونية بضرورة الالتزام بتعاميم الاتحاد وقراراته بعدم رفع سعر أي سلعة من دون الموافقة على ذلك أو الرضوخ لضغط الشركات والتجار.
جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به السمحان بعد اجتماعه مع رئيس المكتب التجاري وعضو مجلس ادارة جمعية الروضة  وحولي التعاونية علي الكندري بحضور المدير العام للجمعية بسام البدر و نائب المدير للقطاع الخاص عبد المجيد مبروك ومدير المشتريات حامد خلف وصادق عبد اللطيف مدير المخازن وإبراهيم سلطان مدير سوق الروضة المركزي و نعيم صابر مدير سوق حولي المركزي وقام  رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية خلال زيارته للجمعية في جولة تعرف على قطاعات الجمعية  المختلفة  واطلع السمحان على جدول أعمال المكتب التجاري وناقش معهم أهم الأمور التي تخص المستهلك .
وأشار السمحان  الى أن التعاونيات كانت ولا تزال مصدر الطمأنينة والأمان للمستهلكين وهذا هو الهدف الأول من إنشائها منذ 50 عاماً، وقال إن الاتحاد عازم على مقاطعة الشركات التي ترفع أسعارها من دون العودة إلى لجنة الأسعار وأخذ الموافقة من قبلها وستكون هناك مقاطعة للمتجاوزين للأصول المتبعة، فالاتحاد لن يسمح بتجاوزه ، مشيرا إلى أن لجنة الاسعار تبذل جهودا جبارة للوقوف إلى جانب المستهلكين وتعمل ليل نهار لإيقاف الزيادات المصطنعة التي تؤثر في المستهلك .
وأشاد السمحان بالفكرة الرائدة التي قامت بها الجمعية وهي إنشاء المكتب التجاري لمتابعة هموم ومشاكل المستهلك سواء من ناحية الأسعار أو زيادة المبيعات وإقامة المهرجانات المختلفة مما له الأثر الواضح على الجمعية .
                                            
ومن جانبه  أشار رئيس لجنة المشتريات وممثل الجمعية لدى الإتحاد علي الكندري بأن المكتب التجاري المنبثق من لجنة المشتريات تعقد اجتماعاً أسبوعياً لمناقشة أهم المستجدات الأمور التي تخص المستهلك والمساهم بالدرجة الأولى وتوفير السلع ذات الجودة العالية بأفضل الأسعار ‘ ومقارنة الأسعار بالجمعيات التعاونية الأخرى والأسواق الموازية لتخفيف العبئ على المستهلك ، وذكر أن الجمعية بصدد توفير الفحم والمدافئ الزيت وغيرها بأسعار تنافسية بالإضافة إلى هامش الربح لحليب الأطفال .
 
Copy link