فن وثقافة

تصوير أكثر من 70% من المشاهد
“خيبر” من أوائل المسلسلات الجاهزة للعرض في رمضان المقبل

يقوم حالياً المخرج محمد عزيزية بتنفيذ المراحل الأخيرة من تصوير المسلسل التاريخي خيبر في القاهرة، بمشاركة نخبة من ألمع نجوم الدراما في الوطن العربي ، وهو المأخوذ عن الفكرة الدرامية للكاتب هاشم السيد وقصة وسيناريو وحوار الكاتب يسري الجندي وانتاج شركة إيكوميديا القطرية للانتاج الفني والإعلامي واشراف المنتج المنفذ محسن العلي. 
وكان فريق العمل قد انتهى من تصوير أكثر من 70% من مشاهد المسلسل حيث تم بناء ديكور مدينة يثرب بالكامل وسوق قينقاع داخل الكيمولاند كما يجري الاستعداد لتصوير المعارك التي سيستعين فيها المخرج بعدد ضخم من الكومبارس ، وبذلك يعتبر خيبر من أوائل المسلسلات التي ستكون جاهزة للعرض خلال الموسم الرمضاني المقبل بفضل الفريق الفني الذي يعمل ليلاً ونهاراً لإنجاز المشاهد المتبقية والدخول في عمليات المونتاج والمكساج والموسيقى التصويرية التي وضعها المبدع وليد الهشيم.
ويشارك في المسلسل نخبة كبيرة من نجوم الوطن العربي فمن سوريا يوجد أيمن زيدان وسلافه معماروقمر خلف، ورولا ذبيان، وعلا بدر وروعة ياسين وعبد الحكيم قطيفان وعامر علي ومهيار خضور، والفنان اللبناني بيير داغر ومن الأردن وسام البريحي ومحمد القبانى وعبير عيسى ومن العراق باسم قهار وسامى قفطان وجواد الشكرجي.
ومن مصر سامح الصريطى، خليل مرسي، سناء شافع، أحمد ماهر، أحمد عبد الحليم، عايدة عبدالعزيز، لبنى عبدالعزيز، أحمد حلاوة، فاروق فلوكس، ضياء الميرغنى، فهمى الخولى، هشام عبد الله، حلمى فودة، هشام المليجى، عثمان محمد على، صفوت الغندور، تامر سعد، خالد النجدى، سيد الشرويدى، محمد الملاح، وفاء حمدى ونسمة محمود.
يستعرض المسلسل تاريخ اليهود وجلاءهم عن الجزيرة العربية وقصة المعركة الفاصلة حيث يدور الصراع الأساسي بين جبهتين هما قبائل اليهود في الجزيرة العربية وما حولها بالإضافة إلى من تحالف معهم من المشركين وجبهة اخرى متواجدة بقدر ما يتطلبه الصراع وهي جبهة المسلمين.
ويركز المسلسل على الحياة الاجتماعية والاقتصادية والدينية كما يعيشها اليهود بما في ذلك السياسة والمؤامرات وكيفية إدارة القبائل والسيطرة عليها وايضاً نظام القلاع والحصون ودوره الهام في الأحداث والصراع إلى آخر ملامح حياتهم وسماتهم الشخصية عبر التاريخ.
وفي تعقيب له قال خالد السيد المستشار الفني والإعلامي لشركة إيكوميديا إن طموحنا أن يلبي خيبر توقعات الجمهور والنقاد الذين أشادوا بالأعمال السابقة للشركة ، كما أننا نتطلع إلى طرح معالجة درامية متطورة للأعمال التاريخية التي تستند إلى تناول القضايا التاريخية من خلال ربطها بالواقع الذي نعيشه ليخرج المشاهد بالدروس المستفادة من العمل الدرامي وليس الأمر مجرد سرد للقصص والحكايات خاصة في ظل عروض رمضانية لا تخلوا من الزخم الدائم سنوياً ، لكن الحكم في النهاية للمشاهد وهو ما نراهن عليه في الحفاظ على نجاحاتنا السابقة وتأكيد قدرتنا على التجديد مع تجارب درامية متميزة.
وأضاف أن طاقم العمل الفني والحشد الكبير من نجوم الدراما يمثلان إثراءً للمسلسل لاسيما وأن الجميع يدرك أنه أمام عمل استثنائي ينتظر أن يشكل مفاجأة للمشاهد أثناء الموسم الرمضاني المقبل.
Copy link