محليات

وصفتها بالإجراءات التعسفية
جمعية حقوق الإنسان تطالب “الداخلية” بعدم إبعاد أي وافد

كشفت الجمعية الكويتية لحقوق الانسان مراقبتها مما ينشر في الصحف هذى الفترة عن إبعاد مئات الوافدين بسبب مخالفاتهم المرورية الجسيمة.. حيث أشارت إلى انها تراقب عن كثب مانشر في بعض الصحف الكويتية في الايام الماضية من قيام وكيل وزارة الداخلية لشؤون المرور بإبعاد عدد (1258) وافداً لمخالفتهم الجسيمة لقواعد المرور ولإكتشاف بعض الرخص المزوره مع البعض منهم ، وأن شبح الإبعاد أو التسفير يبدو أنه يلاحق الوافدين بين لحظة وأخرى.
وأوضحت الجمعية على أن تصرف وكيل وزارة الداخلية لشؤون المرور بإتخاذ اجراءات تعسفية تجاه هذه المجموعة من المقيمين معنا، تتنافى مع ابسط المبادئ الاساسية لحقوق الانسان التي التزمت بها الكويت وهي اجراءات لاتساعد على رسم صورة ناصعة لنا تجاه المجتمع الدولي، خاصة ونحن مقبلون على فترة مراقبة حثيثة من قبل المراقبين الدوليين لحقوق الانسان.
وتطالب الجمعية النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بإصدار قراراً فورياً بعدم ابعاد أي وافد جاء الى الكويت بالطرق الشرعية والقانونية ليبحث عن لقمة العيش الكريم في هذا البلد الطيب المعطاء ، مع إحالة المخالفين لقواعد المرور الى الجهات المختصة لمحاسبتهم قانونياً وقضائياً.
Copy link