محليات

بتكلفة 9 مليارات دولار.. “الكويت” تدعم مجمعًا نفطيًا في فيتنام

 أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط مصطفى الشمالي عن تقدير الكويت لحزمة التسهيلات التي وفرتها فيتنام وما أبدته من التزام تجاه مشروع تشييد مجمع (نغي سون للتكرير والبتروكيماويات) الذي تساهم الكويت فيه بنسبة 1ر35 في المئة. 
 جاء ذلك خلال لقاءات عقدها الشمالي مع عدد من كبار المسؤولين الفيتناميين خلال زيارته لفيتنام لحضور احتفالية وضع حجر أساس (مجمع نغي سون للتكرير والبتروكيماويات).
 ووفق بيان عن الوفد الكويتي أعرب الشمالي خلال لقائه مع نائب رئيس مجلس الوزراء الفيتنامي نجوين تان دونج عن الشكر للتسهيلات المقدمة لشركة البترول الكويتية العالمية وشركائها في المشروع ومنها الاعفاء الضريبي على واردات النفط الخام للمصفاة والتعهد بشراء جميع المنتجات البترولية من المصفاة.
 كما بحث الشمالي مع وزير التجارة والصناعة الفيتنامي كوانغ دونغ لي مستجدات عمل المشروع والقضايا ذات الاهتمام المشترك معربا عن فخره واعتزازه بمتانة العلاقات الثنائية ومسيرة تطور هذه العلاقات وما بنيت عليه من أسس الصداقة والاحترام المتبادل والتعاون بين الحكومتين والشعبين.
 ووصف مشروع مجمع (نغي سون للتكرير والبتروكيماويات) بالمحطة البارزة للتعاون الاستثماري القائم بين البلدين معتبرا أنه يعد واحدا من أضخم المشاريع الاستثمارية العالمية المشتركة لشركة البترول الكويتية العالمية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية والتي تعد الذراع العالمية للصناعة النفطية الكويتية في مجال التكرير والتسويق.
 واشاد بجهود القيادات النفطية السابقة في دعم المشروع بدءا بوزراء النفط ورؤساء مجلس ادارة مؤسسة البترول الكويتية السابقين والرؤساء التنفيذيين السابقين ممن كان لهم دور حيوي في مساندة المشروع خلال كافة مراحله.
 وقال الشمالي “اننا اليوم نقطف ثمار جهودهم المتواصلة ومثابرتهم وحرصهم واصرارهم على أن يرى المشروع النور ولابد أن يذكر التاريخ جهودهم المخلصة وحرصهم على اعلاء اسم الكويت وبناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة”.
 وسيتم تشييد المشروع في اقليم (تهانه هوا) على بعد 180 كيلومترا جنوب هانوي عاصمة فيتنام بتكلفة رأسمالية تبلغ نحو تسعة مليارات دولار وستغطي احتياجات جمهورية فيتنام بالمنتجات البترولية والبتروكيماويات بنسبة 40 في المئة.
 وتمتلك شركة البترول الكويتية العالمية وشركة (ايديميتسو كوسان) اليابانية حصصا متساوية في المشروع بنسبة 1ر35 في المئة لكل منهما في حين تمتلك شركة (بتروفيتنام) الحكومية نسبة 1ر25 في المئة بينما تملك شركة (ميتسوي) اليابانية 7ر4 في المئة.
 ومن المتوقع الانتهاء من عملية البناء والتشييد في نهاية عام 2016 على أن يتم تشغيل المشروع تجاريا خلال النصف الأول من عام 2017 بقدرة تكرير اجمالية تبلغ 200 ألف برميل يوميا من النفط الخام الكويتي مع امكانية مضاعفة القدرة الانتاجية للمصفاة خلال المرحلة الثانية من المشروع وفقا لحجم الطلب ليصل الى الضعف ب400 ألف برميل.
Copy link