فن وثقافة

الموت يغيب الفنان المصري أحمد راتب

توفي الفنان أحمد راتب، بمستشفى الصفوة، بعد معاناة من أزمة تنفسية على مدى الأيام الماضية.

وأفادت معلومات صحفية إن الفنان الراحل كان قد توفي اكلينيكيا ووضع على جهاز التنفس الصناعي على مدى اليومين الماضيين، وسيجري تشييع جثمانه عقب صلاة الظهر من مسجد الحصري في 6 أكتوبر.

ولد «راتب» في حي السيدة زينب بالقاهرة عام 1949، وبدأ التمثيل عندما كان لا يزال طالباً في المدرسة، وبعد التحاقه بكلية الهندسة، انضم لفرقة التمثيل في الكلية، لكنه لم يكمل الدراسة بها، وفضل الالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية والتي حصل منها على درجة البكالوريوس.

وقدم عشرات الأفلام في الأدوار المساعدة منذ السبعينيات وحتى الآن، منها: واحدة بواحدة، الحب فوق هضبة الهرم، الإرهاب والكباب، بخيت وعديلة، عمارة يعقوبيان. كما تميز في المسلسلات التليفزيونية، منها: السيرة الهلالية، هند والدكتور نعمان، أنا قلبي دليلي.

وعمل مع عادل إمام في مسرحية «الزعيم».

Copy link