فن وثقافة

معرض “راسم البسمة”.. لوحات كاركاتير خليجية وفاء للراحل عبدالحسين عبدالرضا

ابدعت أنامل 20 فنانا من دول مجلس التعاون الخليجي في رسم 21 لوحة كاريكاتير تعبر في معانيها عن وقفة وفاء وتقدير ل(راسم البسمة) الفنان الكويتي الراحل عبدالحسين عبدالرضا.
وعرضت اللوحات في معرض (راسم البسمة) الذي افتتح اليوم الاربعاء ويستمر ثلاثة ايام بتعاون بين عدد من فناني الكريكاتير بدول مجلس التعاون مع ملتقى امسيات الثقافي وتجمع سبمبوت لرسامي الكاريكاتير وذلك في ميوز لاونج في مجمع سيمفوني.
وتناولت لوحات المعرض التي طغت عليها ملامح الحزن اعمال الراحل عبدالحسين عبدالرضا والمراحل الفنية التي مر بها خلال مسيرته في مجال الفن والتي تجاوزت 55 عاما من العطاء.
وقال المدير العام لميوز لاونج وعضو ملتقى امسيات الثقافي عبدالله الفلاح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش افتتاح المعرض ان اقامة هذا التجمع الفني لتخليد ذكرى الراحل عبدالحسين عبدالرضا يعد مجهودا متواضعا في مقابل ما قدمه من فن شكل الكثير من ذاكرة وحياة ووجدان شعوب الخليج العربي.
ومن جهته اعتبر رسام الكاريكاتير الكويتي عبدالسلام مقبول في تصريح مماثل ل(كونا) ان اعمال الفنانين الشباب المعروضة تعكس امكانية فنية رفيعة وتدل على وفائهم للفنان الراحل الذي كان قدوة في العطاء والانسانية وحب الخير والاخلاص في العمل.
واضاف “ان الشباب ابدعوا برسوماتهم وهم الذين سيواصلون الطريق بابداعاتهم وعطاءاتهم”.
ومن جانبه قال منسق تجمع سبمبوت الكاريكاتيري رسام الكاريكاتير الكويتي بدر بن غيث ل(كونا) انه وزملائه الفنانين المشاركين في المعرض يقدمون هذا الجهد كتأبين للفنان الراحل عبدالرضا وبطريقة فنية مختلفة تقديرا لمقامه الفني.
واوضح ان اللوحات المعروضة تعكس الارث الفني الكبير الذي تركه الراحل خلفه وان طغى عليها مشاعر الالم التي شعر بها ابناء الخليج بعد وفاته.
ومن ناحيتها قالت رسامة الكاريكاتير الكويتية سارة النومس ل(كونا) انها تشارك في المعرض تعبيرا عن حبها وامتنانها للفنان الراحل والذي يعجز الانسان عن ايفائه حقه باعتباره قامة فنية “ومثال نقتدي به في الفن الكويتي ونفتخر به”.
يذكر أن الفنان الراحل عبدالحسين عبدالرضا وافته المنية في 11 اغسطس الجاري في أحد مستشفيات العاصمة البريطانية لندن عن عمر يناهز 78 عاما.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق