غير مصنف

الكويت تتقدم بمسودة بيان صحفي لمجلس الامن تجاه الاحداث بغزه وأحد الاعضاء يعترض عليه

نيويورك – 31 – 3 (كونا) — تقدمت دولة الكويت لمجلس الامن بمسودة بيان صحفي حول ما يحدث في غزة وذلك استكمالا لجهودها بمطالبة المجلس ان يكون له موقف تجاه هذه الاحداث بعد الجلسة الطارئة التي دعت لها يوم امس الا ان احد الاعضاء اعترض عليه مما يعني عدم اصدار هذا البيان.

وذكر دبلوماسيون ان دولة الكويت حرصت على تقديم بيان صحفي متوازن يكون مقبولا للجميع على الرغم من انه لا يمثل حقيقة الموقف الكويتي والعربي الداعم للحق الفلسطيني والمدين للمجزرة التي حصلت يوم امس في غزة.
وحاولت الكويت ان تأخذ بالإعتبار مواقف جميع اعضاء المجلس وحرصت ان يكون هناك موقف ورد فعل من المجلس الا انه تم الاعتراض عليه من قبل احد الاعضاء.

ووفق ما جاء بمسودة البيان الذي اطلعت عليه وكالة الانباء الكويتية (كونا) فقد تم إطلاع مجلس الأمن من قبل مساعد الأمين العام للشؤون السياسية بالنيابة تايي بروك زيريهون على الوضع على حدود غزة في 30 مارس الجاري واعرب أعضاء مجلس الأمن عن قلقهم البالغ إزاء الوضع على حدود غزة.
وبحسب البيان فقد أعاد أعضاء مجلس الأمن التأكيد على الحق في الاحتجاج السلمي وأعربوا عن أسفهم لفقد أرواح الفلسطينيين الأبرياء.

ودعا أعضاء مجلس الأمن إلى إجراء تحقيق مستقل وشفاف في هذه الحوادث ودعوا كذلك إلى احترام القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي بما في ذلك حماية المدنيين.

ودعا أعضاء مجلس الأمن جميع الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس ومنع المزيد من التصعيد وشددوا على ضرورة تعزيز احتمالات عملية السلام في الشرق الأوسط بين الإسرائيليين والفلسطينيين استنادا إلى الحل القائم على دولتين والسلام العادل والدائم والشامل.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق