اقتصاد

‏تقنيات ستغير مستقبل الطيران و ⁧‫الرحلات الجوية‬⁩

كشفت شركات طيران عالمية عن مراكز تقنية لابتكار وسائل جديدة للتيسير على المسافرين عبر الرحلات الجوية، ومن بينها «لوفتهانزا» و«جيت بلو».

مسح الوجه بدلاً من جواز السفر

تعمل شركة «بريتيش إيرويز» البريطانية حالياً على تثبيت أجهزة مسح للوجه أمام البوابات الأمنية في مطار «جون كينيدي» الدولي بمدينة نيويورك بعد اختبارات ناجحة أجرتها على مسافرين محليين في مطار «هيثرو» بلندن.
بدلا من إظهار جواز السفر للسلطات المعنية في المطارات، يمكن ببساطة التحرك أمام كاميرا لمسح الوجه، ولكن شريطة وجود ملف مسجل في الأجهزة وقواعد البيانات الخاصة بالجمارك وحماية الحدود في الولايات المتحدة.
عند جهة أمنية أخرى، يتم مسح الوجه أيضا من أجل عبور النقطة من خلال بوابات مؤتمتة بعد التحقق من الهوية.
وقد أفاد مدير التصميم في «بريتيش إيرويز» راؤول كوبر بأن الشركة مستعدة لتثبيت المزيد من أجهزة مسح الوجه في المطارات التي تريد التركيز على الإبداعات التكنولوجية، مشيراً إلى إمكانية الخروج بهذا الابتكار إلى البنوك أيضاً.

التنبؤ بتأجيل الرحلات الجوية

ربما أحرزت «جوجل» تقدماً في إمكانية التنبؤ بتأجيل الرحلات، ولكن «جيت بلو» تريد التنافس في هذا الأمر حيث كشف مركزها التكنولوجي عن منظومة تسمى «Lumo».
قالت «جيت بلو» إن «لومو» تبني نماذج إحصائية تحاكي أنظمة الرحلات الجوية وتدرس مدى تزامن أو كثافة خطوط جوية في أمريكا والقرارات التي اتخذتها وكالة الطيران الفيدرالية سابقاً بشأن توقعات أو ظروف طقس.
أوضحت الشركة أن بهذه الإحصاءات يمكن التنبؤ بتأجيل أو إلغاء رحلة جوية بناءً على ظروف مشابهة.

السيارات ذاتية القيادة

تعد الأجواء المنظمة إلى حد كبير داخل المطارات بيئة مناسبة للسيارات ذاتية القيادة، وفي الوقت الحالي، يتم التعامل مع حقائب السفر من خلال أحزمة متحركة آليا.
لكن يمكن تخيل مدى التكنولوجيا والأجواء الترفيهية المنظمة عندما يقف الشخص في أي موقع وتأتي إليه الحقائب على آلة متحركة على عجلات، حينها ستزيد الكفاءة والسرعة في العمل.

فقدان أمتعة السفر

ستوفر «لوفتهانزا» من خلال تطبيق يسمى «Linea» تقنية يمكن بواسطتها تعويض المسافرين بشكل فوري حال فقدان أمتعتهم بالإضافة إلى التواصل المستمر مع الشركة والجهات المعنية لاستعادة الأمتعة المفقودة.
عندما يتم فتح الجوال والإبلاغ عن الأمتعة المفقودة، يرى العميل رسالة اعتذار وعضوية مجانية لثلاثة أشهر في «نتفليكس» مثلاً وتلقي أي مستجدات بشأن الأمتعة المفقودة.

السيارات الطائرة

في بعض الأحيان، تحدث أمور مربكة داخل المطارات نتيجة كثافة الرحلات والحضور وضعف التنظيم، ومن هنا، ربما يكون الحل في السيارات الطائرة.
كشفت شركة «Joby Aviation» عن مركبة كهربائية يمكنها الإقلاع والهبوط عمودياً تسمى «VTOL» مع استدعائها عبر تطبيق مثل «أوبر» لنقل المسافرين.
يمكن استغلال هذه المركبات الطائرة في نقل المسافرين عبر رحلات جوية قصيرة بدلاً من التسبب في زحام وكثافة في الرحلات الجوية داخل المطارات الدولية، وتستوعب «VTOL» ما يقرب من خمسة مسافرين، ومن المنتظر تحليقها تجارياً بحلول عام 2024.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق