رياضة

“الفيفا” يوقف لاعبا بحرينيا بسبب حركة “عنصرية” بعينيه

أعلن “الفيفا”، اليوم الثلاثاء، فرض عقوبة الإيقاف 10 مباريات على اللاعب الدولي البحريني سيد مهدي باقر، على خلفية “حركة تمييزية” قام بها خلال مباراة منتخب بلاده ضد هونغ كونغ.
وتواجه منتخبا هونغ كونغ والبحرين في 14 نوفمبر الماضي، في مباراة ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الثالثة في التصفيات المزدوجة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023، وانتهى اللقاء بالتعادل السلبي.
وفي ختام المباراة، وأثناء مغادرة لاعبي الفريقين أرضية الملعب، قام المدافع البحريني سيد مهدي باقر، بحركة نحو جمهور هونغ كونغ، حيث شد طرفي عينيه للإشارة إلى صغر عيني المشجعين واللاعبين في شرق آسيا.

ورأى الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” في هذه الحركة “تصرفا تمييزيا”.

وشملت العقوبة التي أعلنها “الفيفا” أيضا، تغريم سيد مهدي باقر، 30 ألف فرنك سويسري (نحو 27 ألف دولار).

وذكرت تقارير إعلامية، أن الاتحاد البحريني لكرة القدم، سيستأنف القرار الصادر من “الفيفا” في وقت لاحق اليوم الثلاثاء، من أجل تخفيف العقوبة بحق اللاعب وتقليل مبلغ الغرامة المالية.

المصدر: وكالات

Copy link