اقتصاد

“بلومبيرغ”: ⁧‫#الكويت‬⁩ تبحث استخدام ⁧‫”صندوق الأجيال”‬⁩ لمواجهة أزمة حادة

ذكرت وكالة «بلومبيرغ» الأميركية أن الكويت -واحدة من أغنى دول العالم- في أزمة موازنة شديدة لدرجة أنها قد تضطر إلى البدء قريباً في الاعتماد على صندوق مخصص لمستقبل خالٍ من النفط.

بسبب عجز قد يصل إلى 40% من اقتصادها هذا العام، وعدم قدرتها على الاقتراض بسبب المواجهة بين الحكومة ومجلس الأمة، فإن الكويت تنفد منها الخيارات.

لقد تم استغلال صندوق الاحتياطي العام، بوتيرة قوية، لدرجة أن أصوله السائلة قد تقترب من النفاد خلال السنة المالية الحالية، أو بحلول أبريل 2021.

وقد جذب هذا الأمر الانتباه إلى صندوق الأجيال القادمة، وهو أقدم صندوق ثروة سيادية في العالم ويقدر أنه رابع أكبر صندوق على مستوى العالم، ويوحي اسم هذا الصندوق بأنه وسيلة وأداة الادخار تهدف إلى تأمين رفاهية الأجيال القادمة من الكويتيين، الذين لن يتمكنوا على الأرجح من الاعتماد على النفط لإعالة واحدة من أكثر السكان ازدهارًا في العالم.

إجراءات مقترحة

أحد الإجراءات التي تتم مناقشتها هو إيقاف التحويل السنوي الإلزامي بنسبة 10% من إجمالي الإيرادات إلى صندوق الأجيال القادمة في السنوات التي تعاني فيها الحكومة من عجز.

وقد يسمح تعديل القانون الحالي أيضًا بتحويل ما يصل إلى 25% في سنوات الفائض.

هناك خيار آخر يتمثل في الحصول على قرض من صندوق الأجيال على أن يتم سداده لاحقا، أو شراء الصندوق 2.2 مليار دينار (أي ما يعادل 7.2 مليار دولار) من الأصول المملوكة للخزانة، من أجل تعزيز السيولة.

ولم يتسن الاتصال بمسؤولين في الهيئة الكويتية للاستثمار التي تشرف على الأموال للتعليق، ولم يرد مسؤولو وزارة المالية على الفور على طلب للتعليق.

المصدر : القبس

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق