محليات

السعودية تستقبل طلائع المعتمرين من خارج المملكة اليوم

حددت المملكة العربية السعودية مدة إقامة الأجانب القادمين من خارج البلاد لأداء مناسك العمرة بـ 10 أيام فقط.

وقــــالــــت وزارة الحــــــج والعمرة السعودية امس، إن الأجانب القادمين من خارج المملكة لأداء مناسك العمرة اليوم في اول رحلة طيران بعد تعليق العمرة والزيارة مؤقتا لنحو 9 اشهر، كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد ستكون مدة إقامتهم داخل البلاد 10 أيام فقط.

وأضافت في بيان لها أن «الفترة التي أتيحت للحجز منذ تشغيل تطبيق «اعتمرنا» هي إلى نهاية ديسمبر المقبل فقط».

وتبدأ اليوم المرحلة الثالثة بالسماح بأداء العمرة والزيارة والصلـــوات للمــواطــــنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، والتي تتضمن رفع كامل الطاقة التشغيلية الاحترازية وتكثيف التدابير الوقائية والبروتوكولات الصحية الموصى بها.

هذا، وتستقبل المملكة العربية السعودية اليوم أولى رحلات الطيران المقلة للمعتمرين القادمين من خارج المملكة.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية «واس» تستقبل المملكة اليوم اول رحلة عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي وسط تطبيق كل التدابير الوقائية والبروتوكولات المتخذة من الجهات الرسمية حفاظاً على صحة وسلامة ضيوف الرحمن.

وأعلنت وزارة الحج والعمرة عن جاهزية منظومة العمل لاستقبال المعتمرين أثناء جميع نقاط الاتصال في رحلة المعتمر بدءا من بلده مرورا بوصوله عبر المنافذ المحددة، وتنفيذ برامج تنقلات المعتمرين بعد إنهاء إجراءات القدوم، وأثناء تأديتهم المناسك، حيث قامت الوزارة بوضع المعايير والضوابط لجميع مزودي الخدمات وشركات العمرة لضمان تطبيق أقصى معايير الإجراءات الاحترازية والوقائية المعتمدة من وزارة الصحة.

وسخرت الوزارة الأنظمة التقنية، وأطلقت تطبيق «اعتمرنا» الذي يهدف إلى تنظيم دخول أفواج المعتمرين والمصلين إلى الحرمين الشريفين وفق الطاقة التشغيلية الممكنة لتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، كما جندت الوزارة جهودها كافة لهذا الموسم الاستثنائي.

وراعت وزارة الحج والعمرة في خطتها مراحل تأدية المعتمرين لمناسكهم، ورفع جهوزيتها لخدمة ضيوف الرحمن من مختلف أنحاء المعمورة، وسط توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ومتابعة وزير الحج والعمرة محمد صالح بن طاهر بنتن.

ودعت الوزارة مختلف المعتمرين القادمين بعد رفع الحظر في ظل الظروف التي شهدها العالم جراء الجائحة، للتقيد باتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية منذ وصولهم وحتى مغادرتهم بعد الانتهاء من أداء مناسكهم، حيث سيكون خلال هذه الرحلة الإيمانية تطبيق سلسلة من الإجراءات الوقائية لضمان سلامة المعتمرين والزوار، أبرزها الوقاية والتطهير والتوعية، واتباع كامل الإرشادات التي وضعت لسلامة عُمّار بيت الله الحرام.

وفي السياق، دعت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بمناسبة إعلان وصول أولى رحلات المعتمرين القادمين من الخارج إلى جدة اليوم المعتمرين إلى الحفاظ على أنفسهم وأسرهم بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية المعتمدة من الجهات المختصة في المملكة.

وقال الأمين العام للمنظمة، د.يوسف بن أحمد العثيمين إن منظمة التعاون الإسلامي، وباعتبارها الصوت الجامع للعالم الإسلامي، تبارك للمسلمين حول العالم عودة العمرة والزيارة بعد تعليقهما مؤقتا كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، وتدعوهم إلى الحفاظ على سلامتهم باتباع كامل التعليمات والإرشادات الصحية.

وأشاد الأمين العام بمنظومة العمل التي أعلنت جاهزيتها وبوزارة الحج والعمرة لاستقبال المعتمرين والحفاظ على صحة الإنسان، مضيفا أن المنظمة تثمن جميع التدابير الوقائية والبروتوكولات المتخذة من الجهات الرسمية حفاظا على صحة وسلامة ضيوف الرحمن، وذلك بتوجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد.

أعلن المتحدث الرسمي لإمارة منطقة مكة المكرمة سلطان الدوسري ان الجهات الأمنية في الإمارة باشرت حادثة ارتطام سيارة بأحد أبواب المسجد الحرام نتيجة انحرافها أثناء سيرها بسرعة عالية في أحد الطرق المحيطة بالساحة الجنوبية بالمسجد الحرام عند الساعة العاشرة والنصف من مساء امس الأول. وأكد المتحدث أنه لم يصب أي شخص بأذى. وأضاف: بعد القبض على قائد السيارة تبين أنه مواطن سعودي وبحالة غير طبيعية، مشيرا إلى أنه تمت إحالته للنيابة العامة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مساء امس الأول، مقطع فيديو لسيارة مسرعة تقتحم ساحات الحرم المكي الخارجية. وأظهر الفيديو السيارة وهي تقتحم الساحات الخارجية للحرم، ثم تصطدم بأحد الأبواب وذكر المغردون أنه باب 89 فيما لم يصب أحد بأذى.

كما أظهرت مقاطع أخرى لحظة القبض على السائق، وكذلك إخراج السيارة خارج الساحات.

الوسوم
Copy link