اقتصاد

بريطانيا.. قفزة في أسعار حجوزات الطيران مع اقتراب موعد السفر

قفزت أسعار الرحلات الجوية وحجوزات العطلات بالتزامن مع كشف الحكومة البريطانية عن قائمة البلدان التي يمكن للسياح البريطانيين السفر إليها دون الحاجة إلى الحجر الصحي عند عودتهم، وفق ما ذكرت صحيفة «الغارديان».

وستسمح بريطانيا للسكان في إنكلترا باستئناف السفر الدولي اعتبارا من 17 مايو، لكنها حددت عدد الجهات المفتوحة للعطلات دون حاجة إلى حجر صحي بحفنة فقط من الدول في الوقت الذي تخرج فيه البلاد بحذر من قيود العزل العام.

وقال وزير النقل غرانت شابس: إن البرتغال ونيوزيلندا وأستراليا وسنغافورة تمثل القائمة الخضراء للسفر في نظام سيخضع للمراجعة كل ثلاثة أسابيع.

وبقيت خارج القائمة إسبانيا وفرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة التي كانت أكثر الدول التي زارها بريطانيون في عام 2019 والتي ما زالت العودة منها تتطلب العزل الذاتي في المملكة المتحدة.

وقال خبراء السفر: إن العدد المحدود للرحلات المتاحة واحتمال الرحلات الخارجية إلى وجهات القائمة الخضراء دون الحاجة إلى الحجر الصحي يرفع الأسعار.

وقلصت شركات الطيران بشكل كبير عدد الرحلات التي تشغلها بسبب قيود السفر المتعلقة بكورونا، لكنها تخطط لزيادتها في وقت لاحق من هذا الشهر.

سعر التذاكر

ووصلت تكلفة رحلة الخطوط الجوية البريطانية من لندن هيثرو إلى فارو في 17 مايو، 448 جنيهًا إسترلينيًا، مقارنة بـ 237 جنيهًا إسترلينيًا قبل يومين. فيما تبلغ تكلفة رحلة شركة «رايان إير» من لندن ستانستيد إلى بورتو حاليًا 232.99 جنيهًا إسترلينيًا، في حين أن أي شخص يسافر في اليوم السابق سيدفع 14.99 جنيهًا إسترلينيًا فقط.

وسجلت شركة السفر البريطانية «نات جست ترافيل»، التي توظف 800 شخص ، زيادة بنسبة 50% في الحجوزات الصيفية في الأيام السبعة الماضية. وقال المؤسس المشارك ستيف ويت: «هناك اندفاع نحو الذهب في أيام العطلات. سترتفع الأسعار يومًا بعد يوم نتيجة للطلب».

وقالت وكالة السفر عبر الإنترنت «إيدريمز أوديغيو» إنها شهدت زيادة بنسبة 165% في عمليات البحث عن الرحلات إلى جبل طارق خلال الأسبوع الماضي، وزيادة بنسبة 126% في الأشخاص الذين يفكرون في استراحة في مالطا. بينما زادت عمليات البحث عن الرحلات إلى البرتغال بنسبة 115%.

وكان توماس كوك، منظم الرحلات السياحية في المملكة المتحدة، قد حقق يوم الجمعة أفضل يوم من المبيعات منذ إعادة إطلاقه في سبتمبر الماضي، حيث تضاعفت الحجوزات عن اليوم السابق، وما يصل إلى أربعة أضعاف ما كان عليه قبل أسبوعين.

Copy link