عربي وعالمي

غزة: 95 ألف عائلة تبدأ بتسلم المنحة القطرية

أعلن المبعوث القطري السفير محمد العمادي أمس بدء صرف المنحة القطرية لقطاع غزة، وأكد في بيان أن اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة وبالتعاون مع صندوق قطر للتنمية، بدأت الخميس عملية صرف المساعدات النقدية للأسر المستورة في قطاع غزة.
وأكد العمادي أن المساعدات النقدية ستقدم إلى 95 ألف عائلة «من الأسر المستورة والمتعففة في محافظات القطاع، بواقع 100 دولار لكل عائلة».

وأضاف أن «عملية التوزيع ستتم من خلال الأمم المتحدة ومن خلال مراكز التوزيع التي حددتها في محافظات قطاع غزة والتي بلغت أكثر من 300 مركز ومحل تجاري».
وكانت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في قطاع غزة فعلت رابط الاستعلام للمستفيدين من المنحة القطرية للأسر المتعففة، وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها صرف المنحة القطرية بعد التصعيد الأخير في مايو (أيار) الماضي، حيث صرفت في 13 سبتمبر (أيلول) الماضي، من خلال الأمم المتحدة وفق الآلية الجديدة التي تم الاتفاق عليها مع دولة قطر.
واصطف أمس آلاف المستحقين للمنحة أمام المراكز المخصصة للتوزيع والمنتشرة في القطاع المحاصر حيث يعيش مليونا نسمة.
وتجري عملية التوزيع من قبل برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.
وسمحت إسرائيل باستنئاف دخول الأموال القطرية لغزة ضمن تسهيلات أخرى سابقة شملت زيادة منطقة الصيد في قطاع غزة إلى 15 ميلاً بحريًا وزيادة إدخال البضائع عبر معبر كرم أبو سالم، وزيادة إمدادات المياه بمقدار 5 ملايين متر مكعب إضافية. والسماح بشكل إضافي لخمسة آلاف تاجر آخر من غزة بالمرور عبر معبر إيريز إلى (الضفة وإسرائيل) ليصبح عدد التجار الإجمالي 7000.
لكن حماس تريد رفع الحصار والبدء بإعمار القطاع والحصول كذلك على أموال قطرية لموظفيها.
وخاضت الحركة الأسبوع الماضي مباحثات في مصر من أجل دفع اتفاق التهدئة إلى الأمام والبدء في عملية إعمار القطاع.

Copy link