عربي وعالمي

انقلاب مفاجئ على حليفه بول راين.. ترمب يخطط للاطاحة برئيس مجلس النواب

في انقلاب مفاجئ، روّج الرئيس الأميركي دونالد ترمب لدعوة إلى الإطاحة بحليفه رئيس مجلس النواب الجمهوري بول راين، بعد يوم واحد من فشل الجمهوريين في الكونغرس في إلغاء نظام التأمين الصحي المعروف باسم “أوباما كير”.

كان ترامب دعا متابعيه على موقع تويتر إلى مشاهدة برنامج المذيعة في قناة “فوكس نيوز” جانين بيرو قبل بثه بساعات، وكانت المفاجأة أن هذه الأخيرة بدأت الحلقة ببيان مفتوح، دعت فيه بول راين إلى التنحّي من منصبه رئيسًا لمجلس النواب.

تعايش موقت
ورأت بيرو في بيانها أن “على ريان أن يتنحّى، لفشله فى توفير الأصوات اللازمة لإلغاء قانون (أوباما كير)، واستبداله بمشروع قانون الرعاية الصحية (الذي قدمته إدارة الرئيس ترمب)، معتبرة أن “عجرفة” راين أحرجت ترمب في أول مئة يوم من فترته الرئاسية.

وكان الجمهوريون اضطروا إلى سحب القانون، الذي يحمل اسم “ترامب كير” من الكونغرس، بعد فشلهم في جمع الأصوات اللازمة لتمريره ليكون بديلًا من “أوباما كير”.

وقال راين في مؤتمر صحافي بعد فشل تمرير القانون، إنه “سيتم التعايش مع برنامج (أوباما كير) إلى أجل غير مسمى”، مثنيًا على الجهود التي بذلها الرئيس ترامب لإلغاء القانون.

تبادل اتهامات
وكان ترمب أبدى في تصريح إلى الصحافيين في البيت الأبيض “خيبة أمله” من عدم قدرة الكونغرس على إلغاء قانون (أوباما كير)، محمّلًا الديمقراطيين مسؤولية ذلك.

لكنّ معارضين لترمب حمّلوه مسؤولية هذا الفشل “بسبب إصراره على الذهاب بالقانون إلى الكونغرس قبل انتهاء المفاوضات بشأنه حتى بين أعضاء المجلس من الجمهوريين”.

وقال أعضاء ديمقراطيون إنهم لم يطلعوا على قانون الرعاية الصحية الجديد، الذي تريد إدارة ترمب استبداله بـ “أوباما كير”.

وكان لافتًا أن الجمهوريين في الكونغرس كانوا يرفضون حتى أيام قليلة مضت كشف تفاصيل قانون الرعاية الصحية المقترح، حتى لزملائهم من الديمقراطيين في الكونغرس. وتعهد ترمب مجددًا  عبر “تويتر” بالعمل على إلغاء برنامج “أوباما كير”.

 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق