جرائم وقضايا

اعتقال سائق أوبر “عربي” بعد جريمة اغتصاب في أميركا

عد 8 أشهر من التحقيقات، أعلنت شرطة ولاية بنسلفانيا الأميركية، الجمعة، اعتقال سائق “أوبر” بعد إدانته باغتصاب سيدة في شهر فبراير الماضي.

وكانت الضحية طلبت سيارة “أوبر” حوالي الساعة 2 فجرا من كازينو فالي فورج، واستقلت السيارة مع سائق من أصل عربي يدعى أحمد مصطفى الجعفري من منطقة لانزديل في بنسلفانيا.
لكن الجاني، وعوضا عن قيادة السيارة إلى وجهة السيدة، قادها إلى شقة سكنية في منطقة تشيستر كاونتي، حيث أقدم على اغتصابها وهي غائبة عن الوعي ودون تراضٍ.
ورغم أن الحادثة وقعت في فبراير الماضي، إلا أن سكان المنطقة أبلغوا موقع “فوكس 29” الإخباري الأميركي أن الجعفري لم يمنع من قيادة سيارات أوبر خلال كل تلك الفترة.
ويقبع الجعفري إلى الآن في سجن بمنطقة “تشيستر كاونتي”، ولم يتمكن من الخروج بكفالة تبلغ قيمتها 75 ألف دولار أميركي.
ولم يتضح لم استغرقت قضية القبض على الجاني 8 أشهر رغم وقوع حادثة الاغتصاب منذ 8 أشهر.
ولم تعلق شركة “أوبر”، التي عانت من سلسلة من فضائح اغتصاب، على الحادثة الجديدة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق