آراؤهم

منصة الشعب!

اطلقت هذا المسمى ” منصة الشعب ” والقصد بذلك بأن الشعب هو من يزكي نواب مجلس الأمة في صناديق الاقتراع ويختار ممثله في السلطة التشريعية ، ولا يخفى على الجميع بأن أغلب اختيارات الشعب كانت غير موفقة نوعا ما في تزكية ممثليهم .

منصة الشعب هي منصة يكشف عنها بعد كل انتخابات برلمانية بعدد النواب الخمسين الذين حصلوا على ثقة المواطنين في الدوائر الخمس ولكن ماذا يريد الشعب ان تكشف له هذه المنصة؟

من المفترض بأن الشعب يريد الاصلاح في كافة المجالات المختلفة لكن بعد فترة من العمل البرلماني لأغلب النواب ينصدم الشعب و “يتحلطم” على إختياراته ! التي زكى فيها هؤلاء ليس بالإجبار بل الأختيار .

ببساطة سبب ذلك التدهور هو الطائفية والقبلية الطاغية في الاختيارات ، قبيلة تزكي فلان وطائفة تزكي فلان وفي نهاية المطاف لا فلان نفع الوطن والشعب ولا نفع القبيلة او الطائفة

الغاية من اختيار الناخب يجب ان تكون للأصلاح وليس لتمرير المعاملات و غير ذلك ، وبكل صراحة هناك كم نائب يقولون عنه يمشي معاملات للناخبين صوتوا له ! هنا لا يكون اصلاح بل فساد في فساد .

منصة الشعب يجب ان تمتلئ بالكفاءات الوطنية الذين يريدون اصلاح ماتم إفساده في السابق ، لذلك وجب على الجميع ان يتفكروا قبل الاختيار ويكون على اسس واضحه ومبادئ سليمة لا يدخل فيها اي نفس طائفي او قبلي .

منصة الشعب يجب ان ترفع شعار #بدلوهم حيث يوجد الكثير من الذين دخلوا المجال السياسي تغيرت مبادئهم في مختلف جلسات مجلس الامة ومع كل موقف رأي ونظرة مختلفة قد لا يتفق معها الكثير لكن تم اختيار هذه المواقف لمصالح شخصية واضحة وضوح الشمس .

لذلك نقول قبل أن يأتي لكم بعض المرشحين إلى ديوانياتكم يتوددون ويطلبون ” فزعتكم ” قولوا لهم اكشفوا عن مبادئكم ونياتكم وانتم اللي ” افزعوا ” للبلد وانقذوها من هذا الفساد الحاصل والتعسف المستمر .

حفظ الله الكويت وأميرها وشعبها من كل مكروه

عبدالعزيز حسين الطلب

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق