رياضة

انتقادات حادة من نصيب الإسباني توريس

يواجه النجم الإسباني فرناندو توريس مهاجم تشيلسي الانكليزي سيلاً من الانتقادات بعدما أعاق حارس مرمى ويغان أتلتيك في مباراة الفريقين التي جمعتهما السبت الماضي ضمن مباريات المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الانكليزي.


وكان توريس قد ساهم في فوز فريقه تشيلسي على ضيفه ويغان بهدف نظيف سجله اللاعب الفرنسي فلوران مالودا بطريقة مثيرة للجدل، حيث وقف توريس حائلاً أمام الحارس الحبسي والكرة داخل منطقة المرمى، وسط احتكاك بالحبسي الذي كان سداً منيعاً وحفظ مرماه من أكثر من هدف باستثناء الهدف الذي سجله مالودا الذي لا يُسأل عنه الحبسي المطلوب للعب في عدة أندية إنكليزية كبيرة.


ووجّه مدرب ويغان مارتينيز انتقادات لاذعة إلى توريس، معتبراً أن الأخير خدع الجميع حين حجز بكوع يده حارسه الحبسي ما تسبب في تسجيل هدف الفوز، مؤكداً أن لديه شعور بالاحباط إزاء هذا الهدف.


وانتقد مارتينيز الحكم الدولي الإنكليزي هاورد ويب الذي لم يحتسب مخالفة ضد توريس، مشيراً إلى أن تغاضيه عن ذلك سمح لتوريس مواصلة اعتدائه ليُحرز مالودا الهدف رغم منعه للحبسي من الإمساك بالكرة داخل المنطقة المحرمة.


وخفف مدرب ويغان من لهجته تجاه الحكم ويب، موضحاً أنه يحترمه ولكن عدم احتساب المخالفة ضد توريس جعله يشعر بخيبة أمل بسبب خسارة فريقه بهذا الهدف.


ورغم أن فريقه خسر المباراة إلا أن الحارس الحبسي قدم مستوى رائعاً في المباراة، وأنقذ فريقه من أهداف محققة في شوطيها، مع العلم أن الهددف الذي دخل مرماه ليس من مسؤوليته لأن توريس أعاقه للوصول للكرة، مع الإشارة إلى أن الحبسي حرم توريس بالذات من أكثر من هدف كان محققاً للأخير بتصديه الرائع والمميز له ولانفرادته.


الجدير ذكره أن توريس لم يسجل مع فريقه تشيلسي للمباراة العاشرة على التوالي، وتحديداً منذ انتقاله لتشيلسي قادماً من ليفربول في يناير/كانون الثاني الماضي.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق