محليات 1,85 % عائد الوديعة الثلاثية بالدينار

“بيتك” يعلن عوائد الودائع الاستثمارية بالعملات الأجنبية للربع الأول

الرشود : الدينار مستقر وعوائده تتنامى 


أعلن بيت  التمويل الكويتي “بيتك” عن توزيعات عوائد الودائع الاستثمارية المتنوعة التي يقدمها لعملائه بالعملات الأجنبية والوديعة الثلاثية بالدينار للربع الأول من العام الجاري والمنتهية في 31مارس 2011 ، حيث حققت ودائع المستثمرين بكافة العملات عوائد جيدة ، وتم تحويل العوائد الى حسابات المستثمرين فور الإعلان عنها .


وقال مدير ادارة الخزانة عبد الوهاب عيسى الرشود  في بيان صحافي، أن عائد الوديعة الثلاثية بالدينار الكويتي” لمدة 3 شهور” في نهاية الربع الأول من العام الجاري، بلغ1,85 %، وهو عائد منافس مقارنة بما يقدمه السوق وما يمر فيه من ظروف معربا عن أمله في تحسن عائد الودائع الاستثمارية بالدينار خلال الفترة المقبلة بشكل تدريجي لاسيما في ظل مؤشرات عدة محفزة لتحسن الأداء الاقتصادي المحلي .


وأشار الرشود الى أن “بيتك” قدم كذلك عوائد تنافسية على الودائع بالعملات الأجنبية الرئيسية مقارنة بالسوق المحلي أو الأسواق الخارجية، حيث بلغ العائد على الدولار الأميركي   في نهاية الربع الأول 0,9 %، بينما حقق المودعون بالدولار لفترة الستة أشهر المنتهية في ذات الفترة 0,95 % ، و0,95 % لفترة التسعة أشهر، وعائد سنوي بلغ 1 % .


وأضاف الرشود قائلا : وزع “بيتك” عائدا على الودائع الاستثمارية باليورو لفترة الربع الأول ، بلغت 0,54 % ، وبلغ عائد الستة أشهر لمودعي هذه الفترة 0,55 % ،  ولفترة التسعة أشهر 0,57  %، بينما بلغ العائد السنوي للوديعة الاستثمارية باليورو 0,6 % .


وتابع الرشود: بلغ عائد الودائع بالجنية الإسترليني في نهاية الربع الأول من العام الجاري 1,015 % ، و1,05 % لفترة الستة أشهر، و 1,085 % للتسعة أشهر ، و1,12 % على أساس سنوي .


وذكر الرشود أن  عوائد الودائع الاستثمارية بالدينار الكويتي تعد  الأفضل مقارنة بعوائد الودائع بالعملات الأخرى الرئيسية كالدولار واليورو والإسترليني ، حيث لاتزال العملة الوطنية الأفضل لجهة الاستثمار في ظل تحسن سعر الصرف مقابل الدولار الأميركي .


على صعيد متصل لفت الرشود الى أن عوائد “بيتك” المعلنة تعتبر جيدة  ليس فقط لتنافسيتها، بل أيضا في ظل تمتع العملاء بخصوصية هامة وهي حصول شرائح المودعين أصحاب المبالغ التي تبدأ من 10 آلاف  كحد أدنى بالنسبة للدينار والدولار الأميركي واليورو ، و5 الاف حد أدنى للجنيه الإسترليني ، بذات المزايا التي يتمتع بها أصحاب الودائع التي تقدر بالملايين  .


وقال الرشود : ” نحن متفائلون بتحرك عوائد الودائع خلال المرحلة المقبلة في حال تسارع تنفيذ مشاريع خطة التنمية الطموحة ، حيث ينتظر أن تخلق هذه المشاريع فرصا حقيقية أمام البنوك لتوظيف سيولتها ومن ثم تحقيق عوائد جيدة لمساهميها ومودعيها ، مؤكدا في هذا الصدد على  أن البنوك الكويتية تتمتع بسيولة تؤهلها  للمشاركة باقتدار في تمويل الخطة . “


ومضى الرشود قائلا : ”  في ظل هذه المعطيات الايجابية واستقرار سعر صرف الدينار الكويتي، نرى ان  من المفيد تمسك المستثمرين بالعملة الوطنية ، لاسيما في ظل توقعات  بتراجع الدولار الأميركي .”



وأشاد الرشود بالجهود الحثيثة التي يبذلها بنك الكويت المركزي  في مراقبة السوق جيدا لضبط السياسة النقدية من خلال التدخل سواء لضخ أو سحب السيولة في الأوقات المناسبة ، مشيرا الى أن اجتماعات دورية تعقد بين “المركزي ” ومدراء الخزانة في البنوك المحلية  لمتابعة كافة التطورات .


يذكر أن “بيتك” ، الذي يوفر لمودعيه العديد من الخيارات الاستثمارية  سواء لجهة التنوع في المدة الزمنية للوديعة ، أو لشمولها لمعظم العملات العالمية الرئيسية لتناسب كافة الشرائح ، كان قد طرح مؤخرا منتج الوديعة الخماسية  بميزات عدة أهمها الحصول على عوائد سنوية مع مرونة في التسييل .


جداول التوزيعات للربع الأول من عام 2011


العملـــة 
المدة توزيعات الربع الأول
2011
 3 شهور 0.90%
الدولار الأمريكي 6 شهور 0.95%
   9 شهور  0.95%
 12 شهر  1.00%


العملــــة 
المدة توزيعات الربع الأول
2011
 3 شهور 1.015%
الجنيه الإسترليني 6 شهور 1.050%
   9 شهور 1.085%
 12 شهر 1.120%


العملــــة 
المدة توزيعات الربع الأول
2011
 3 شهور 0.54%
اليورو الأوروبي 6 شهور 0.55%
  9 شهور 0.57%
 12 شهر 0.60%


العملة
 المدة


 توزيعات الربع الأول
2011


الدينار الكويتي  
3 شهور 
 1.85%


توزيعات الوديعة الثلاثية بالدينار

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق