" هات اذنك "

سعد ومسلم

خدمة إخبارية من الدرجة الرابعة شغالة هاليومين افتراء على النائب مسلم البراك والإعلامي سعد العجمي، وبعد التحري والبحبشة تبين ان الخدمة ممولة من عشاق “الوطن” الذين سرقوه أثناء الغزو العراقي ونائب لا يملأ عينه إلا “التراب”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق