جرائم وقضايا لتزويرهم شهادات جامعية من بينها هندسة

قضية مزوري الشهادات .. براءة لواحد وسجن خمس سنوات لآخرين

أصدرت محكمة الجنايات أمس برئاسة المستشار عدنان الجاسر حكماً يقضي ببراءة المتهم الأول (وحبس الثاني والثالث خمس سنوات) في قضية  تزوير شهادات من إحدى الجامعات الخاصة الخارجية. وقد حضر دفاع المتهم الأول المحامي علي العصفور أمام المحكمة الذي ترافع وشرح ظروف الدعوى مبيناً بأن الشهادة ماهي إلا محرر عرفي لم يتدخل موظف عام بأي جزء من بياناتها، كذلك بين بالمرافق أن المتهم الأول لايعلم عن واقعة التزوير وما هو إلا ضحية لبقية المتهمين.

وتتلخص الواقعة فيما أسندته النيابة العامة للمتهمين من أنهم قاموا بتزوير شهادات هندسية صادرة من الهند وهي محرر رسمي بقصد استعماله علىى نحو يوهم بأنه مطابق للحقيقة وهو بكالوريوس الهندسة الميكانيكية عام 2008 والمنسوب لجامعة تم معادلتها بمعرفة إدارة معادلة الشهادات العلمية بوزارة التعليم العالي، وذلك بأن اتفقوا مع المتهم المجهول على تزويرها وأمدوه ببياناتها فقام المتهمون باصطناعها على غرار الصحيح منها على خلاف الحقيقة ، وتم تذييلها بتوقيعات زور وقدموها إلى المختصين بالجامعة المذكورة وبصموها ببصمه خاتم مقلد نسبة إلى تلك الجهة وكان المحرر بعد تغيير الحقيقية صالحاً لأن يستعمل على هذا النحو ، وطالبت النيابه عقابهم وفقاً لنص المادتين 257 و259/1 من قانون الجزاء .

 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق