سبر
((سبر)) تكشف مخططهم الشيطاني..

مندسون سيهتفون بإسقاط النظام

خوفاً من تغيّر الأوضاع الفاسدة، وخشية تطبيق القانون الذي سيكشفهم وسينقل الكويت إلى مصاف الدول الديمقراطية الإصلاحية المتطورة.. علمت ، من أكثر من مصدر، أن بعض المتنفذين والطائفيين الذين يقاتلون من أجل استمرار حالة الفساد، والذين يستفيدون من بقاء الأوضاع على حالتها الراهنة، سينفذون مخططاً شيطانياً في جمعة الغضب.

تقول المصادر إن عدداً من الأشخاص سيتوزعون في طول الساحة وعرضها، وسيندسون بين الجموع، ثم يبدأون بالصراخ “الشعب يريد اسقاط النظام.. الشعب يريد اسقاط النظام”، و”تسقط المشيخة.. وتسقط أسرة الحكم” فتلتقطهم كاميرات تلفزيونات الحكومة والإعلام الفاسد، قبل أن “تضطر” القوات الخاصة إلى  التدخل بهراواتها لتضرب المحتشدين بقسوة، فتتفرق الجموع، وتقبض الداخلية على دعاة التجمع بحجة السعي لقلب نظام الحكم وزعزعة الأمن.

يأتي كل هذا متوازيا مع طنطنة إعلام رئيس الحكومة بأن هؤلاء المتظاهرين شرذمة تسعى إلى الانقضاض على الحكم، وما شابه من افتراءات يتقنونها جيداً.

و إذ تأمل من المحتشدين التيقظ والانتباه لتصرفات هؤلاء المندسين، وتتمنى منهم تصوير ما يقوم به المفتنون، فإنها تعول على روح المسؤولية التي يتمتع بها رجال الداخلية، وتحذر اللاعبين بالنار من نتائج لعبهم هذا، وتذكر الجميع بأن المحتشدين هم الصف الأول للدفاع عن الحكم والنظام، فلا داعي لإدخال البلد في فرن حارق.

Copy link