جرائم وقضايا
في دعوى رفعتها شركتا سينما

50 ألف مستخدم للتورنت يواجهون المحاكمة

قامت شركتان للانتاج السينمائي في عاصمة السينما، هوليوود، برفع قضيتين على مستخدمي شبكة (التورنت) بتهمة التنزيل غير الشرعي لفيلمين من انتاج الشركتين. حيث قامت شركة (فولتاج بيكتشرز) المنتجة لفيلم (The Hurt Locker) باتهام أكثر من 25 ألف مستخدم ممن قاموا بتنزيل الفيلم بشكل غير قانوني عبر شبكة (التورنت)، بعد أسبوع من قيام شركة (نو أيميج) بمقاضاة أكثر من 23 ألف مستخدم لتنزيلهم فيلم (The Expendables) الذي تنتجه الشركة.

وتم رفع كلا القضيتين في المحكمة الفيدرالية في العاصمة الأمريكية واشنطن دي سي بواسطة مجموعة الحقوق الفكرية الأمريكية. وقد ذكرت مصادر متابعة للقضيتين أن مزودي خدمات الانترنت في الولايات المتحدة قاموا بالتجاوب مع طلبات معرفة بيانات الأشخاص المشمولين بالاتهام.

وقد علق أحد المواقع الالكترونية الأمريكية المختصة بشبكات التورنت بأن الهدف من رفع هذه القضية مالي بالتأكيد ولا علاقه له بالحفاظ على الحقوق الفكرية، حيث لو تمت تسوية القضية مع نصف عدد المشكو في حقهم بما يقارب 2000 دولار فأن المجموع الكلي سيكون حوالي 20 مليون دولار لأي من الفيلمين، وإذا ما علمنا بأن فيلم (The Hurt Locker) لم يحقق سوى 17 مليون دولار في شباك التذاكر على مستوى الولايات المتحدة فإن ذلك سيعتبر استثماراً ناجحاً.

Copy link