رياضة

في محاولة لإنهاء الخلاف
فولر يتوسط بين بالاك ولوف

سعى “رودي فولر” النجم والمدير الفني السابق للمنتخب الألماني لكرة القدم التوسط في النزاع الدائر بين “يواخيم لوف” الذي يشغل منصب المدير الفني للمنتخب الألماني و”مايكل بالاك” قائد الفريق الأسبق.

وصرّح “فولر” المدير الرياضي الحالي لفريق باير ليفركوزن، الذي يلعب له “بالاك” صاحب الـ34 عاماً حالياً، في اليوم الأول لتدريبات الفريق استعداداً للموسم الجديد: “أعرف عناد بالاك، لكنني ما زلت آمل في نهاية تصالحية”.

وكان لاعب الوسط قد انتقد “لوف” والإتحاد الألماني لكرة القدم بشدة، بعد إعلان المدير الفني قبلها إنهاء مسيرة اللاعب الدولية.

وقد يكون الهدف هو أن يتمكن “فولر” من إقناع “بالاك” الذي خاض 98 مباراة دولية حتى الآن، بالمشاركة في المباراة الودية أمام البرازيل التي تقام في العاشر من أغسطس المقبل، كقائد للمنتخب لآخر مرة.

وقال “فولر” منتقدا اللاعب والمدير الفني: “كان بمقدورنا أن نوفر اليومين أو الثلاثة الماضية”. وكان “بالاك” هو نجم المنتخب الألماني الذي حصل على المركز الثاني في مونديال 2002 بكوريا الجنوبية واليابان، وكان يدربه وقتها “فولر”.

وقال “بالاك” الذي حمل شارة قيادة المنتخب لأعوام طويلة، إنه علم أثناء إجازته بأن المدير الفني لن يعتمد عليه مجدداً في المستقبل.

وفي تصريح نشره في اليوم التالي محاميه، اتهم “بالاك” المدير الفني للمنتخب الألماني “لوف” بأنه “منافق”، وقال إنه لن يشارك في مباراة التي حددت لوداعه واعتبرها “مهزلة”.

Copy link