رياضة لمواجهة كوستاريكا المصيرية

باتيستا .. محتار في تشكيلته

يجد “باتيستا” المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني نفسه مضطراً لتجربة تشكيلة جديدة تعطي للخطة المعتمدة عمقاً أكبر، استعداداً للمباراة المصيرية أمام كوستاريكا، ويرى المدرب نفسه مجبراً على إيجاد حل للمركز الذي يناسب إمكانيات النجم “ليونيل ميسي”، بعد ان وضعه بمركز متأخر خلف المهاجمين في المباراة السابقة، هاهو الآن يجتهد ليجد له موضعاً أكثر حرية، يبقيه بعيداً عن الرقابة اللصيقة من مدافعي كوستاريكا.

وينتظر أن يتنازل باتيستا في هذه المباراة عن خطة اللعب المعتادة 4/3/3 ليطبق الخطة الجديدة 4/2/3/1، والتي سيعتمد فيها على “جونزالو هيجوين” كرأس حربة صريح، بينما سيلعب من خلفه ميسي كمهاجم متأخر، على أن يستعين بالجناحين “آنخل دي ماريا” و”سيرخيو أجويرو” كمساعدي هجوم.

بينما لن تشهد التشكيلة الأساسية للفريق أي تغييرات في مركز حراسة المرمى وخط الوسط، حيث سيواصل “باتيستا” الاعتماد على حارس المرمى المتألق “سيرخيو روميرو”، والمدافعين “بابلو زاباليتا” و”نيكولاس بورديسو” و”جابرييل ميليتو” و”خافيير زانيتي”.

وينتظر أن يشهد خط الوسط تغييراً أيضاً، حيث سيدفع باللاعب “فيرناندو جاجو” من البداية إلى جانب “خافيير ماسكيرانو”.

في المقابل، يسعى المنتخب الكوستاريكي إلى استغلال الدفعة المعنوية التي نالها من الفوز على بوليفيا، لتفجير مفاجأة كبيرة ربما تصبح كبرى مفاجآت كوبا أمريكا على مدار تاريخها.

وإذا نجح المنتخب الكوستاريكي الشاب في التعادل أو الفوز على التانجو، سيحرم البطولة جزء كبير من بريقها بخروج أصحاب الأرض، ولكنه سيشعل في نفس الوقت مفاجآت البطولة الكروية الأعرق.

ومن المنتظر أن يخوض المنتخب الكوستاريكي المباراة بأعصاب هادئة للغاية، لاسيما وأن الفريق ليس لديه ما يخسره، حيث شارك في البطولة في اللحظات الأخيرة بعد انسحاب اليابان المدعوة الأساسية، واعتذار إسبانيا بطلة العالم، ولذلك ستكون المباراة مواجهة ضارية بين هجوم وطموح التانجو الأرجنتيني وهدوء وثقة الفريق الكوستاريكي.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق