عربي وعالمي في غضون شهر

تنفيذ الإعدام بحق أخوين لصدام حسين

أعلنت وزارة العدل العراقية الجمعة أن تنفيذ حكم الإعدام بحق خمسة من مسؤولي النظام السابق بينهم أخوين غير شقيقين لصدام حسين تسلمتهم من القوات الأميركية، سينفذ في غضون شهر.


وقال المتحدث باسم الوزارة حيدر السعدي إن “حكم الإعدام سينفذ بحق خمسة من مسؤولي النظام السابق بينهم أخوين غير شقيقين لصدام حسين في غضون شهر بعد مصادقة رئاسة الجمهورية على الحكم خلال خمسة أيام”، وبحسب السعدي فان “الخمسة مسؤولين هم وطبان إبراهيم الحسن، وسبعاوي إبراهيم الحسن (أخوا صدام حسين غير الشقيقين) وسلطان هاشم أحمد (وزير الدفاع الأسبق) وحسين رشيد (ضابط رفيع المستوى) وعزيز النومان (مسؤول رفيع المستوى في حزب البعث)”، وأكد السعدي أن “وزارة العدل تسلمت صباح أمس آخر 206 معتقل لدى القوات الأميركية بينهم خمسة من مسؤولي النظام السابق صدرت بحقهم أحكام بالإعدام”.


وكان المدانون معتقلين في سجن كروبر قرب مطار بغداد من ضمن 200 معتقل لم تسلمهم القوات الأميركية إلى السلطات العراقية عند تسليمها مسؤولية السجن الذي كان يضم 1400 سجين العام الماضي، وكانت المحكمة الجنائية العراقية الخاصة بمحاكمة مسؤولي النظام السابق أصدرت عام 2009 حكما بالإعدام بحق وطبان وسبعاوي إبراهيم الحسن بقضية إعدام 42 تاجر عراقي في 1992، فيما أصدرت المحكمة حكما بالإعدام في أكتوبر 2007 بحق وزير الدفاع الأسبق سلطان هاشم أحمد والفريق حسين رشيد التكريتي بتهمة الإبادة الجماعية ضد الأكراد، كذلك أصدرت في يونيو الماضي حكما بإعدام عزيز صالح النومان شنقا حتى الموت في قضية قمع الانتفاضة الشعبانية عام 1991، وفيما يتعلق بالمعتقلين الباقين ذكر السعدي أن “بين المعتقلين الآخرين، قادة في تنظيم القاعدة وقادة ميليشيات ويمثل هؤلاء آخر المعتقلين لدى القوات الأميركية”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق