رياضة لمؤازرتهم في النهائي

“سواريز” يستنفر جماهير الأوروغواي

بعد مساهمته لوصول منتخب بلاده الأوروغواي إلى نهائي كوبا أميركا بتسجيله هدفين في مرمى البيرو في مباراة نصف النهائي، دعى المهاجم “سواريز” جماهير بلاده إلى الحضور بكثافة للمباراة النهائي، وأبدى رغبته برؤية ملعب (مونومنتال) الذي سيستضيف نهائي كوبا أمريكا 2011 يوم الأحد باللون “السماوي”، في دعوة لجماهير المنتخب لمؤازرة الفريق.

وقال سواريز في مؤتمر صحفي: “نعرف أن الجميع في أوروجواي يأمل في نجاحنا، ولهذا ندعو الجمهور لصبغ مدرجات ملعب مونومنتال باللون السماوي”.

وذكر أيضاً المهاجما إن السبب وراء وصول أوروجواي للنهائي كان “صلابة الفريق داخل وخارج المستطيل الأخضر”.

وقال المهاجم: “مثال على هذا، دييجو فورلان، الذي اختير أفضل لاعب في مونديال جنوب أفريقيا، ولكنه في فريقنا يعرف أنه لاعب ليس إلا، كلنا نفكر بهذه العقلية، كلنا سواء ولا يوجد لاعب أفضل من آخر”.

وأشار “سواريز” – الذي يتقاسم صدارة هدافي بطولة كوبا أمريكا 2011 مع الأرجنتيني “سرخيو أجويرو” – إلى أن أكثر ما يهمه ليس الحصول على لقب هداف المسابقة.

وأضاف اللاعب: “أنا كمهاجم أحب بالطبع إحراز الأهداف، ولكن الجائزة الجماعية أفضل، وهي تتويج الفريق باللقب أياً كان اللاعب الذي سيسجل”.

Copy link