محليات أهابت بالمواطنين التعاون معها

وزارة الداخلية: سنواجه بحزم ظاهرتي المجاهرة بالإفطار والتسول

أوضحت وزارة الداخلية أنها ستواجه ظاهرة المجاهرة بالافطار والتسول في شهر رمضان بكل حزم وسيتم تطبيق القانون رقم “44” لسنة 1968 الذي ينص على عقوبات لا تتجاوز مئة دينار وبالحبس مدة لا تتجاوز شهرا أو بإحدى هاتين العقوبتين على كل من جاهر في مكان عام بالإفطار في نهار رمضان وكل من أجبر أو حرض أو ساعد على تلك المجاهرة مع جواز اضافة عقوبة غلق المحل العام الذي يستخدم لهذا الغرض لمدة لا تجاوز شهرين.


وعزمت وزارة الداخلية على التصدي بكل قوة وحزم لعملية التسول التي يحترفها بعض الوافدين خلال شهر رمضان المبارك والمناسبات الدينية الأخرى، وطالبت بتعاون المواطنين والمقيمين عن طريق الابلاغ.



أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق