محليات لمواجهة الكوارث الطبيعية والعواصف الرملية

الزراعة تعتمد مشروع إنشاء مصدات للرياح شمال وغرب البلاد

قالت الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية أنها اعتمدت مشروع إنشاء مصدات رياح متعددة المراحل في المنطقة الشمالية والغربية من البلاد.

وأضافت الهيئة في بيان صحافي اليوم أن عددا من المشاريع الحراجية تم اعتمادها ضمن خطة التنمية لمكافحة الكوارث الطبيعية والعواضف الرملية والحد من الأضرار الناتجة عنها والتي تصيب القسائم الزراعية في منطقتي الوفرة والعبدلي الزراعيتين.

وذكرت أنها إلى جانب تلك المشاريع تقوم من خلال المشاتل التابعة لها بإنتاج العديد من شتلات الأشجار والشجيرات الحراجية لاستخدامها لهذا الغرض فضلا عن إنشاء مناطق شجرية كثيفة لتثبيت الرمال وصد الرياح.

وبينت الهيئة أن ذلك يأتي من ضمن أولوياتها في خططها ومشاريعها الخدمية والتنموية الحالية والمستقبلية.

وشددت على أهداف تلك الأولويات في مساندة المزارعين بمواجهة العواصف التي تسبب أضرارا بالغة بمزروعاتهم إلى جانب حماية المواطنين والبلاد من فترات سوء المناخ.

يذكر أن البلاد تتعرض منذ سنوات لعواصف رملية متكررة تشتد خصوصا خلال موسم السرايات الأمر الذي دفع الكثيرين إلى مطالبة هيئة الزراعة والثروة السمكية بإنشاء سياج من الأشجار لتكون مصدات للرياح وتقلل من الأضرار الناتجة عن تلك العواصف.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق