عربي وعالمي تنظر إلى فتح منشآتها النووية أمام خبرائها بكثير من الاحترام

ترحيب سعودي بالمبادرة الإيرانية

رحبت المملكة العربية السعودية بعرض إيران فتح منشآتها النووية أمام الخبراء السعوديين، في تعليق على التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي، والسفير الإيراني في المملكة محمد محلاتي.


وقال مصدر حكومي سعودي إن تصريحات الوزير والسفير تردم هوة الخلاف والفرقة بين جارين يمثلان ثقلا في العالم الإسلامي، مبينا أن الخطوات الأهم هي بناء التعاون والتفاهم للوصول إلى فهم مشترك حول كل القضايا الخلافية.


واعتبر المصدر أن المملكة “تنظر إلى عرض طهران فتح منشآتها النووية أمام الخبراء من السعودية بكثير من الاحترام، لكنها تفضل إسقاط هذه التهمة عن إيران، ليس على مستوى السعودية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية فقط، بل على المستوى الدولي من خلال تعاون طهران مع الوكالة الدولية للطاقة النووية وتضييع الفرصة على بعض الدول التي تستغل هذا الموضوع لإثارة التوتر في الشرق الأوسط”.


كما أشار المصدر إلى أن المملكة تنظر باهتمام إلى بناء علاقـة متينة وفعالة مع إيران بحكم روابـط الديـن والجوار والتاريـخ والمصالح المشتركة، وذلك انطلاقا من إيمانها التام بأن الحوار الهادف إلى بناء القة بين الجانـبين يخـدم الأمـن والاستقرار في المنطقة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق