محليات

الهلال الأحمر يبدأ مشروع إفطار صائم في الصومال

بدأت جمعية الهلال الأحمر الكويتي بتنفيذ مشروع إفطار الصائم في الصومال من خلال توفير وجبات غذائية متكاملة يتم توزيعها بصورة يومية في شهر رمضان الفضيل على المتضررين من الشعب الصومالي جراء الجفاف الذي ضرب بلدهم مؤخرا.


وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية برجس البرجس: إن مشروع إفطار صائم في الصومال يسير وفق الخطط التي وضعتها الجمعية ليشمل اكبر عدد من المستفيدين من الشعب الصومالي تنفيذا لتوجيهات القيادة الرشيدة وتحقيق تطلعاتها في مساندة الشعب الصومالي للحد من معاناته الإنسانية.


وأضاف البرجس أن الجمعية حرصت منذ اليوم الأول للشهر الفضيل على تنفيذ المشروع وتحقيق مقاصده الخيرة في تيسير ظروف الصوماليين حتى يتمكنوا من أداء فريضة الصوم كغيرهم من الشعوب الإسلامية التي تنعم بالأمن والاستقرار.


وأشار إلى أن مشروع إفطار الصائم سيستمر طوال شهر رمضان الفضيل ليستفيد منه حوالي ثمانية ألاف شخص يوميا مشيرا إلى أن سلال غذائية الرمضانية تحتوي كل منها على الاحتياجات الضرورية مثل الأرز والسكر والزيت والتمر والمعكرونه والشاي وغيرها من الاحتياجات.


وأكد البرجس أن الجمعية تسعى إلى تحقيق رسالتها في تحسين حياة الفئات التي تعاني وطأة الظروف وتوفير بعض احتياجاتها خلال شهر رمضان الكريم.


وذكر أن مشروع إفطار الصائم في الصومال جاء ضمن المساعي الرامية لتوفير احد أهم الاحتياجات الضرورية لرفع العبء عن المتضررين من الشعب الصومالي من خلال توفير وجبات غذائية متكاملة تم توزيعها بصورة يومية في شهر رمضان الفضيل.


وأكد البرجس أن الجمعية تولي اهتماما بالغا للمشاريع الخيرية والإنسانية خلال الشهر الكريم بشكل يجسد قيم العطاء والإيثار والتعاون التي تتميز بها الجمعية مشيدا بجهود فريق الهلال الأحمر الكويتي الميداني الذي يقوم بتنفيذ مشروع إفطار صائم في الصومال.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق