محليات

القوات الأميركية تعلن استعدادها للتصدي للقصف الإيرني
التيار الصدري: أمريكا لم تستطع التصدي للكويت التي دمرت العراق اقتصاديا

اعلنت القوات الأميركية، الاثنين، عن استعدادها للانتشار في المناطق الحدودية الشمالية للعراق بمحاذاة ايران، بهدف وقف القصف الإيراني لقرى كردستان، داعية طهران الى التفاوض مع الحكومة العراقية لحل المشاكل العالقة، في حين طالب التيار الصدري بعدم تدخل واشنطن في الشأن العراقي.


وقال المتحدث باسم الجيش الأميركي جيفري بيوكانن  إنه “اذا كان هناك مشكلة، فعلى إيران أن تتفاهم مع الحكومة العراقية من اجل حلها”، مؤكدا أن “ايران ليست مخولة لكي تقصف حدود وقرى في شمال العراق”.


وأضاف بيوكانن أن “الحكومة العراقية لو طلبت منا الانتشار في تلك المناطق مع القوات الأمنية العراقية فنحن على استعداد لذلك”.


من جانبه، اكد النائب عن التيار الصدري حاكم الزاملي أن “أي جهة لا نسمح لها أن تتدخل بالشأن العراقي، وبخصوص الجانب الأميركي فهو غير مخول أن يدافع عن حدود العراق، وكان يفترض على القوات الأميركية ان توقف الاعتداءات من قبل الجانب التركي الذي لا يزال يعتدي على الاراضي العراقية”.


وأضاف الزاملي أن “الولايات المتحدة لم تستطع التصدي للكويت التي دمرت العراق اقتصاديا”، ـ حسب قوله ـ مشيرا الى أن “حكومة كردستان لا يمكنها طلب المساعدة من دولة أجنبية لأن الحكومة المركزية هي المسؤولة عن حفظ الأمن”.