رياضة

ستة أسباب ترجّح كفّة ريال مدريد على برشلونة في كلاسيكو السوبر

نشر الموقع الرياضي العالمي “بليتشر ريبورت” تقريراً عن المواجهة المرتقبة بين ريال مدريد وبرشلونة في مباراة كأس السوبر الإسباني المقرره يوم الأحد المقبل، واحتوى هذا التقرير على 6 أسباب تجعل من ريال مدريد بطلاً لكأس السوبر على حساب غريمه.

1- بداية موسم استثنائية للملكي

ريال مدريد بقيادة المدرب البرتغالي “جوزيه مورينيو” قام بعمل كبير على تطوير خطة 4-2-3-1، في استعداداته للموسم المقبل، حيث أحرز الهجوم 27 هدف وتلقى 5 أهداف فقط، و فاز الفريق بجميع المباريات السبعة التي لعبها، إضافة إلى اللاعبين الجدد، البرتغالي “كونتراو”، والفرنسي “فاران”، والإسباني “كاليخون” ظهروا بشكل منسجم مع مجموعة المدرب “مورينيو”.

2- استعدادات برشلونة كانت متواضعه

برشلونة كانت بدايته ضعيفة على عكس ريال مدريد، حيث واجه فريقيّن كبيريّن، و هما مانشستر يونايتد الإنجليزي وبايرن ميونخ الألماني، للاستعداد بالشكل المطلوب، وفاز فريق المدبر “بيب غوارديولا” في مبارتيّن من أصل 6، حيث خسر أمام أبطال إنجلترا و شيفاز المكسيكي، و سجل الفريق 8 أهداف و تلقى 8 أهداف.

إضافة إلى ذلك عانى الفريق من غيابات وإصابات، لكن المدرب حاول التعويض بتصعيد النجوم الشباب من الفريق الثاني، والأهم هو أن برشلونة لم يعثر على النسق الاعتيادي والمطلوب للاستعداد بالشكل الجيد.

3- مشاركات لاعبين برشلونة في كوبا أمريكا

عانى برشلونة من غيابات في الاستعدادات بسبب الإرهاق الذي واجهه كل من “ميسي” و “ماسكيرانو” اللذان لعبا كل دقيقة في كوبا أميركا، وعانا من إرهاق شديد للغاية، ومن المرجح ألا يكونا جاهزيّن للكلاسيكو، ويشكل “ميسي” أهمية كبيرة للهجوم الكتالوني بتفاهمه الكبير مع لاعبي الوسط “تشافي” و”إنييستا”، بالإضافة إلى صاحب الانطلاقات القوية من الجهة اليمنى “دانييل ألفيس” والذي شارك أيضاً في كوبا أميركا مع البرازيل، وتأخر التحاقه بالفريق.

4- إبداع الوافد الجديد لمدريد .. البرتغالي “فابيو كونتراو”

البرتغالي الجديد كان أحد أفضل اللاعبين في استعدادات الفريق الملكي هذا الصيف، “كونتراو” وبوجود البرازيلي”مارسيلو” مع أسلوب “مورينيو”، تمكّن من التكيّف مع خطة الـ4-2-3-1، وليصبح لاعب وسط حر، وبدون أدنى شك، سيكون “كونتراو” مفتاح فوز ريال مدريد في كأس السوبر، ومهمته الأساسية هي تغطية الجهة اليسرى أثناء تقدّم “مارسيلو”.

“كونتراو” على الجهة اليسرى سيضيف قوة هجومية و دفاعية كبيرة، وسيساعد “مارسيلو” في إيقاف “ألفيس” و”ميسي”، وسيجعل النظام الريال الدفاعي يعمل بأريحية أكثر.

5- “بيبي”.. سيكون في وجه “ميسي”

“مورينيو” قام باستخدام “بيبي” ليعيق الأرجنتيني في عديد المناسبات، وسيلعب إلى جانب “خضيرة” و”ألونسو” في الوسط، “بيبي” لديه الإمكانيات لإيقاف أكثر اللاعبين فاعلية، وسيكون قادراً على تقليص قدرات “ميسي” كما فعل سابقاً في الموسم الماضي.

6- تطوّر وتفاهم كل من.. “رونالدو” و “بنزيما”

اللاعبان قدما بداية موسم رائعة للغاية، و تطورا وانسجما معاً، وسجلا 15 هدفاً، مما ينبئ عن مستقبل جيّد لهما معاً.

“رونالدو” و”بنزيما” لديهما المهارات التقنية اللازمة للجري، والتحكّم بالكرة في المكان المناسب، وفاعليتهما تزداد كلما لعب الألماني “مسعود أوزيل”، على دفاع برشلونة أن يستعد لمواجهة سرعة ريال مدريد الهجومية في الكرات المرتدة الخطيرة.

Copy link