رياضة بعد فوزه على بولتون بثلاثية

السيتي يحلّق في صدارة الدوري الإنجليزي

(تحديث..1) حلّق مانشستر سيتي بصدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد تحقيقه فوزاً ثميناً على حساب بولتون واندرز بثلاثة أهداف لهدفيّن ضمن الجولة الثانية، التي أقيمت على ملعب بولتون الريبوك ستاديوم.

كلا الفريقيّن كانوا قد حققا الفوز برباعية على فريقي كوينز بارك رينجرز وسوانسي سيتي الصاعدان للبريميرليج هذا الموسم، لكن انتصار السيتي اليوم جعله يُغرّد في الصدارة برصيد ستة نقاط بفارق الأهداف عن ولفرهامبتون، بينما تجمّد رصيد بولتون عند ثلاثة نقاط.

وبالدقيقة 27 نجح “ديفيد سيلفا” في وضع السيتي في المقدّمة بإحرازه الهدف الأول من تسديدة سهلة من على حدود منطقة الجزاء، فشل حارس بولتون “ياسكلاينين” من التصدي لها.

وأثناء سعي أصحاب الأرض في تعديل النتيجة نجح “جاريث بيل” في تعزيز تقدّم السيتي بتسجيله واحد من أجمل أهداف الأسبوع، بتسديدة صاروخية في المقص الأيسر لحارس فريق الريبوك في الدقيقة 37.

لم تمر سوى دقيقة واحدة فقط على هدف “باري”.. حتى نجح “ايفان كلاسنيتش” في تقليص الفارق لرجال “أوين كويل”، عندما حوّل الكرة العرضية التي لعبها له “بيتروف” من الرواق الأيسر بقدمه اليسرى في شباك “جو هارت”.

ومع بداية شوط المباراة الثاني استغل “إيدن دزيكو” خطأ مدافع الواندرز زات نايت، في إبعاد كرة ووضعه في ظهره، وانفرد بالمرمى، ثم سدد كرة بوجه القدم على يسار “ياسكلاينين” محرزًا الهدف الثالث.

ونجح “كيفن ديفيز” في الدقيقة 63 من إحراز الهدف الثاني لبولتون، بضربة رأس على يسار الحارس “جو هارت”، بعد كرة عرضية من ركلة حرة مباشرة.

بالدقيقة 85 كاد “آدم جونسون” الذي نزل بدلاً من “دزيكو” أن يُنهي المباراة لصالح فريقه بالهدف الرابع، بعد أن استلم كرة على اليمين داخل منطقة الجزاء، ومرّ من المدافع “زات نايت” وسدد كرة مرّت بجوار القائم الأيمن لبولتون بقليل، لتنتهي المباراة بفوز هام لرجال “روبرتو مانشيني”.

اعتلى ولفرهامبتون واندرارز صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما حقق فوزه الثاني على التوالي، بالتغلّب على فولهام 2-صفر في الجولة الثانية للمسابقة يوم الأحد.

وأحرز “كيفن دويل” هدف التقدّم لولفرهامبتون في الدقيقة 42، وأضاف “مات يارفيس” الهدف الثاني في الدقيقة الاولى من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الاول.

وأصبح رصيد ولفرهامبتون ست نقاط في صدارة الدوري، بينما تجمّد رصيد فولهام عند نقطة واحدة.

وتعادل نوريتش سيتي مع ضيفه ستوك سيتي 1-1، ليحقق كل منهما تعادله الثاني في المسابقة، ويصبح رصيده نقطتين.

وتقدّم ريتشي دي لايت في الدقيقة 37 لنوريتش سيتي، الصاعد حديثاً لدوري الأضواء، لكن “كينوين جونز” أدرك التعادل لستوك سيتي في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة.

وأنهى نوريتش المباراة بعشرة لاعبين، بعد طرد “ليون بارنيت” في الدقيقة 63 وقبل دقيقتين من إهدار “جوناثان والترز” لاعب ستوك سيتي لركلة جزاء.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق