رياضة هكذا يرى رئيس بايرن ميونيخ "رومينيجه"

“بلاتر” مهدد بثورة .. كتلك التي أسقطت “حسني مبارك”

هدد الرئيس التنفيذي لنادي بايرن يمونيخ الألماني “كارل هانز رومينيجه” رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “سيب بلاتر” من ثورة قد تطيح به، كتلك التي واجهها الرئيس المصري المخلوع “حسني مبارك”، وطالبه بان يكون مسئولاً عن كل ما يجري في الاتحاد.

وصرّح “رومينيجه” لوسائل إعلام سويسرية: “حسني مبارك لم يكن يتوقّع منذ عام أن يتم الاطاحة به من منصبه، ورئيس الفيفا يجب أن يكون مسؤولاً عما يحدث في اتحاده، ومسؤوليته أن يضمن تنفيذ كل شيء بشكل سليم ونظيف”.

وفي الأشهر الأخيرة اتهمت الفيفا بالفساد، في أمور تتعلّق بعمليّة اختيار البلدان المضيفة لكأس العالم في المستقبل ورئاسة الاتحاد الدولي.

وأضاف الرئيس التنفيذي للنادي الألماني: “صورة بلاتر ليست جيّدة. أعتقد انه في بعض البلدان توجّه إليه انتقادات، فهو لديه مشكلة كبرى مع المشجعين”.

وحثّ “رومينيجه” – الذي يرأس أيضاً رابطة الأندية الأوروبية – “بلاتر” على البدء في إصلاحات، والا سيواجه خطر انقسام عالم كرة القدم.

وقال: “يجب عليه اتخاذ اجراءات قبل أن يقوم بها من سيخلفه، أو قبل أن تنشب عاصفة من الخارج، لأن أي عاصفة من الخارج سوف تسبب مشاكل”.

وأضاف: “الفيفا والاتحاد الأوروبي لكرة القدم، يحتاجان الأندية لإقامة كأس العالم أو كأس اوروبا، لكن الأندية لا تحتاجهما، من الناحية النظريّة يمكننا إقامة دوري الدرجة الأولى الالماني أو دوري أبطال اوروبا بدون الاتحادين”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق