عربي وعالمي

شيخ الأزهر: إيذاء قتلى المظاهرات والتمثيل بجثثهم حرام شرعاً

أكد شيخ الأزهر الشريف الشيخ أحمد الطيب حرمة استخدام العنف ضد الانتفاضات السلمية والذي مارسته وتمارسه بعض النظم المستبدة إزاء الشعوب العربية التي انتفضت سلميا من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية‏,


كما أكد الطيب حرمة ما حدث ويحدث من إجهاز علي الجرحي, وإهانة الجثث والقتلي, والتمثيل بهم أو إبقاء جثثهم من غير دفن, وطالب  في بيان اصدره أمس ـ كل الأطراف بالالتزام بالموقف الإسلامي الثابت الذي يحرم استخدام العنف ضد الانتفاضات السلمية ويجرم كذلك المعاملة غير الإنسانية للجرحي والتمثيل بجثث القتلي أو إبقاء جثثهم من غير دفن, مشيراً إلى أن الله كرم الإنسان ـ مطلق الإنسان ـ حيا وميتا, وسن للحروب اخلاقيات إنسانية سبق بها مواثيق حقوق الإنسان الحديثة والمعاصرة.


وكان هناك خلاف بين بعض المشايخ وعلماء الدين حول الطريقة التي قتل فيها الرئيس الليبي السابق معمر القذافي، فمنهم من حرم تلك الطريقة ومنهم من التمس العذر للثوار باعتبار أ، القذافي ليس مسلماً وقد آذى الشعب الليبي لعقود طويلة وسفك دماء الآلاف من الليبين ونهب ثرواتهم.

Copy link