رياضة

غرناطة يخطف فوز تاريخي من إشبيلة .. بعد أن كان متأخراً

خطف فريق غرناطة فوزاً تاريخياً خارج الديار من جاره إشبيلية على ملعبه وبين جماهيره بهدفيّن مقابل هدف واحد في الوقت القاتل من “ديربي الأندلس”، الذي احتضنه ملعب رامون سانشيز بيزخوان في ختام الجولة الـ11 من الدوري الإسباني.
بدأ سيناريو اللقاء الدرامي بعد 38 ثانية من صافرة البداية، حيث تقدم أصحاب الأرض بهدف مبكر للغاية عن طريق “مانو ديل مورال”، وهو ما جعل الفريق يطمئن للفوز أمام الفريق المغمور، والصاعد حديثاً لدوري الأضواء.
واستمر إشبيلية في سباته طوال 79 دقيقة، ولم يستفق سوى على وقع صدمة هدف التعادل لغرناطة بتوقيع “أليكسندر جيخو”.
وفي الوقت الذي حاول فيه إشبيلية النهوض قبل فوات الآوان للبحث عن فوز ضاع من متناوله، سجل “ميكيل ريكو” هدف الصاعقة لغرناطة قبل دقيقة واحدة من نهاية الوقت الأصلي، ليمنح بذلك الفوز لفريقه ويضيع على إشبيلية حتى نقطة التعادل، ليطلق الحكم صافرة النهاية، وسط صدمة جماهير سانشيز بيزخوان.
وألحق غرناطة بذلك الهزيمة الأولى لإشبيلية في الدوري، في الوقت الذي فشل فيه برشلونة، حامل لقب آخر ثلاث نسخ، في تحقيق نفس النتيجة في كامب نو واكتفى بالتعادل السلبي.
وحقق غرناطة بذلك فوزه الثاني بالدوري، ليرفع رصيده إلى ثماني نقاط لم تحسن من ترتيبه في المركز قبل الأخير بجدول الدوري، في حين أنهى إشبيلية الجولة في المركز الخامس بعد تجمد رصيده عند 17 نقطة. 
Copy link