محليات

الجلاهمة: 200 ألف دولار من “الأوقاف” لمعهد سافي بالهند

قال نائب الأمين العام للمصارف الوقفية بالأمانة العامة للأوقاف محمد عبدالله الجلاهمة أن الأمانة العامة للأوقاف قدمت دعماً مادياً لتمويل مشروع سكن الطلاب في معهد “سافي” بالهند قدره 200 ألف دولار لصالح المشروع وذلك لدعم دور المؤسسة البارز في مجال التعليم التكنولوجي والتربية الإسلامية للمجتمع المسلم في منطقة كيرلا بالهند، موضحاً أن هذا الدعم استكمالا لمبادرة الأمانة لدعم المؤسسات التعليمية بالهند والتي بدأت ببناء مدرسة ابتدائية متطورة لتعليم أبناء منطقة كاليكوت في كيرلا.
جاء ذلك في تصريح صحفي للجلاهمة الذي مثل أمانة الأوقاف في احتفالية مرور عشرة سنوات على تأسيس معهد الدراسات التقدمية بالهند والتي أقيمت تحت رعاية وحضور نائب رئيس الجمهورية الهندي سعادة السيد الدكتور محمد حامد أنصاري وحضور نائب وزير الخارجية ووزير التعليم ووزير الاتحاد الفيدرالي، إضافة إلي محافظ منطقة كيرلا ولفيف من كبار المسئولين، وتأتي مشاركة الأمانة تلبية لدعوة من مؤسسة التقدم الاجتماعي في الهند (سافي) لحضور الاحتفالية.
وأضاف الجلاهمة بأن مؤسسة التقدم الاجتماعي في الهند (سافي) هي مؤسسة خيرية أنشأت في عام 2001م لغرض إعداد مجتمع قادر على مواجهة التحديات الحضارية والتكنولوجي، وتشجيعهم على التعليم والإبداع ومواكبة التطور، وقد أنشأت تلك المؤسسة معهد سافي للدراسات التقدمية ، ويتخصص هذا المعهد في الدراسات التكنولوجيا الحيوية والمعلوماتية ووسائل الاتصال والصحافة والدراسات الإسلامية، ويسعى إلى تخريج كوادر علمية مؤهلة وذات كفاءة عالية بمختلف الميادين العلمية والتربية والثقافية والدينية التي تحتاج إليها الأمة الإسلامية عامة والمجتمع الهندي خاصة، ويعتبر من المؤسسات التعليمية غير الربحية.
وفي نهاية تصريحه أكد الجلاهمة بأن الأمانة العامة للأوقاف تساهم بشكل كبير في توطيد علاقات الشراكة فيما بينها وبين جميع المؤسسات والجمعيات الحكومية والأهلية داخل وخارج دولة الكويت في سبيل دعم جهود التنمية، وتكرس هذا الأمر في دعم المشاريع التنموية بمختلف مجالاتها في الدول النامية، موضحاً بأن الأمانة تلتزم في هذا الشأن بشروط ومقاصد الواقفين وبالأغراض والمصارف التي تم تحديدها عند إنشاء الوقف.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق