محليات

الماجد واليحيى إلى الحرية.. قريباً

تبدو قضية المعتقلين الكويتيين في إيران ماضية إلى الانفراج، فقد كشف سفير الكويت في طهران مجدي الظفيري عن نية السلطات الإيرانية إطلاق سراح المحتجزين.



وقال الظفيري: “الإفراج عن عادل اليحيى ورائد الماجد قريبا جداً”، مما يؤكد براءة المعتقلين من اي اتهامات تجسسية أو استخباراتية ساقتها السلطات لهما خلال تصويرهما احد البرامج الاجتماعية المخصصة لإحدى القنوات الكويتية الخاصة.

وكانت أطراف مراقبة ذكرت لحظة الإعلان عن اعتقال المواطنين أن هذه الحادثة مدبرة من الأساس، حيث إن المواطنين المعتقلين يعملان في قناة يملكها شخص شديد القرب من إيران.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق