رياضة

فيرغسون يدافع عن دي خيا

رفض مدرب مانشستر يونايتد، الاسكتلندي السير “أليكس فيرغسون” تحميل حارس الفريق “ديفيد دي خيا” وحده مسؤولية الخسارة المهينة على أرضه، أمام صاحب المركز الأخير بلاكبيرن روفرز (2-3) في الدوري الإنجليزي الممتاز.
وخرج الحارس الاسباني بشكل خاطيء للتصدي لركنية للضيوف، قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق، ليحرز بلاكبيرن هدف الفوز، وعقب الهدف أعربت الجماهير – التي ملأت أركان (أولد ترافورد) لتهنئة “فيرغسون” بعيد ميلاده – عن سخطها لأداء الحارس، وأطلقت صافرات الاستهجان كلما وصلت إليه الكرة.
وقال السير الذي أتم عامه السبعين السبت، وهو نفس اليوم الذي مني فيه بالهزيمة الثانية هذا الموسم: “كان بإمكان الجميع تقديم أداء أفضل. ولكن الهدف الثالث الذي دخل مرمانا كان مؤسفًا، لأننا خسرنا اللقاء“.
ووصف “فيرغسون” الهزيمة في ملعب (أولد ترافورد) بـالكارثة، قائلًا: “لم أكن أتوقع الهزيمة مطلقًا.. لقد أهدينا المنافس هدفيّن في بداية اللقاء، وهذا لا يمكن أبدًا“.
وأضاف: “بعد التعادل 2-2 كنت أظن أن بإمكاننا الفوز.. وكنا مسيطرين بشكل كبير لكن الهدف الثالث دخل كالصاعقة في مرمانا“.
وبإمكان مانشستر سيتي الابتعاد بصدارة (البريميرليغ) حال فوزه اليوم في ملعب سندرلاند، وهو يتساوى حاليًا مع فريق الشياطين الحمر، برصيد 45 نقطة، لكن الأول يتفوق بفارق الأهداف.
Copy link