رياضة

قصة مورينيو مع ريال مدريد .. تشهد آخر فصولها

لم يكذب المدير الفني لريال مدريد الإسباني، البرتغالي “جوزيه مورينيو” ما أشيع بخصوص أنه سيرحل عن الفريق في 30 يونيو المقبل.

وبدا “مورينيو” جادًا للغاية في المؤتمر الصحفي الذي يسبق إياب ربع نهائي كأس الملك أمام برشلونة، وكانت كلماته قليلة وباردة مع الصحفيين.
وحينما سأل أحد الصحفيين “مورينيو” إذا ما كان سيترك الريال في نهاية الموسم، رد بعبارة: “فلتسأل زميلك“.
وعندما سأل إعلامي آخر.. (هل يجري حاليا البحث داخل الفريق عن شخص قام بتسريب المناقشات التي يفترض إنها جرت في مران الفريق يوم السبت قبل مباراة أثلتيك بلباو 4-1).. أجاب باقتضاب: “لا أعرف شيئًا عن أي تسريبات“.
وكانت عبارة “لا أعرف” الأكثر استخدامًا من قبل “مورينيو” للرد على أسئلة الصحفيين، في حين أجاب على سؤال بخصوص أسباب قيام قطاع من جماهير البرنابيو بإطلاق صافرات وصيحات استهجان ضده في البرنابيو.. بقوله “لا تسألني، بل الجماهير“.
ورد “مورينيو” على سؤال بخصوص إنه يثير المشاكل بين اللاعبين أصحاب الجنسيات المختلفة.. بقوله “لا أصنع عشائر في فريقي“.
ورفض المدرب كذلك الإجابة عن أي سؤال يتعلق بالخطة التي ينوي اللعب بها في مباراة اياب كأس الملك، عقب خسارته لقاء الذهاب 1-2 على ملعب سانتياغو برنابيو وكان رده، الذي يعتبر الأطول خلال المؤتمر الصحفي، كالتالي: “لن جيب، أنا مدرب والقرار قراري.. لست في حاجة إلى الحديث علانيّة عن كيفية خوضي المباراة“.
وكشف استطلاع للرأي عن أن أغلبية جماهير ريال مدريد تتوقع رحيل “مورينيو” عن الفريق في نهاية الموسم الحالي.
جماهير مدريد .. تتوقع رحيله
وأجرت صحيفة (آس) الرياضية الاسبانية على نسختها الالكترونية استطلاعًا للرأي، شارك فيه 159 ألف و427 قارىء.. توقع 61% منهم أن يرحل “مورينيو” عن الريال بنهاية الموسم الحالي.
وكانت تقارير إخبارية ذكرت الاثنين أن “مورينيو” يفكر في الرحيل خلال يونيو بسبب “عداء الصحافة له“، والتوترات التي حدثت بينه والجماهير من جانب، وبينه ولاعبي الفريق من جانب آخر، بعد الهزيمة الأخيرة والثالثة هذا الموسم على يد غريمه برشلونة.
Copy link