محليات

الدعوة مفتوحة ليحيى من حي عن بينة ويهلك من هلك عن بينة
!مناظرة بين “وذكّر” والمشايخ على “تكفير الديمقراطية”:3 على 15 ..تلك قسمة ضيزى

لم يعد صاحب مركز وذكر وحده هو المؤمن بنظرية ان الترشح والانتخاب “شرك بالله” ، بل انضم اليه 3 مشايخ آخرين هم عبد اللطيف الدوسري و خليفة المطيري وحسين لاري، أعلنوا استعدادهم لمناظرة 15من علماء الكويت ومشايخها مناظرة علنية لاسيما من افتى بوجوب دخول المجالس التشريعية  ، مشيرين الى ان الدعوة مفنوحة “حتى يحيى من حي عن بينة ويهلك من هلك عن بينة”

وقال بيان صادر عن مركز وذكر : نحن الموقعين أدناه وتعقيباً على نشر مركز وذكر كتاب (الديمقراطية في  الميزان) والذي يؤكد فيه على أن  الدخول في المجالس التشريعية والترشح لها والانتخاب فيها شرك بالله سبحانه وتعالى فنحن نؤكد هنا على أن هذا الكتاب نص على العقيدة الصحيحة في هذه المسألة . 



وقد أفتى بعض المشايخ بوجوب الدخول في المجالس التشريعية ووجوب الانتخاب فيها , لذا فإننا نوجه دعوة شخصية لكلٍ من : الشيخ الدكتور عجيل النشمي , والشيخ الدكتور ناظم المسباح  , والشيخ عبد الرحمن عبد الخالق كونهم أصحاب تلك الفتاوى وندعوهم إلى مناظرة علنية وننتظر الرد مباشرة وقبل الانتخابات. 



وكذلك نوجه هذه الدعوة الشخصية لكلٍ من : الشيخ جاسم المهلهل الياسين والشيخ محمد عبد الرزاق الطبطبائي والشيخ محمد هايف المطيري والشيخ محمد الحمود النجدي والمرشح أسامة عيسى الشاهين  والمرشح الشيخ خالد سلطان العيسى والمرشح الشيخ علي العمير والمرشح المحامي أسامة مناور, والمرشح الشيخ وليد الطبطبائي والشيخ نبيل العوضي والشيخ محمد العوضي والشيخ عثمان الخميس.



ونؤكد ان الدعوة مفتوحة لكل مناقش حتى يحيى من حي عن بينة ، ويهلك من هلك عن بينة على أن تكون طريقة المناظرة  بتخصيص 15 دقيقة لكلا المتناظرين في تأصيل المسألة ويتداول المتناظران 10 دقائق لكل منهما لمدة ساعة ونصف مقابل أن يكون هناك طرف لتحديد وضبط الوقت فقط دون أي تدخل أو تعقيب وألا يخرج المتناظر عن الموضوع . 



Copy link