آراؤهم

“فضل” “الجهل ” حديثا..

في هذة السنة وفي الانتخابات الحالية كثر الكلام الذي يمس أهل الكويت ويدمر وحدتهم الوطنية فسحقًا لندواتهم ومن يحضرها هذة الندوات التي تكيل فيها الشتائم لأهل الكويت وأساس مجتمعها، وتمس القبائل التي نعتز بها وتمس رموز الديمقراطية والإصلاحيين من أبناء الكويت.
سمعنا وشاهدنا من الجاهل القزم الذي تطاول وسب قبيلة نعتز بها، أخوة لنا في الوطنية والدين وبيننا وبينهم صلة أرحام كحال الكويتيين جميعًا فلا نامت أعين الجبناء.
نحن نرى أن السكوت عن هذه الممارسات من قبل الأجهزة الأمنية عليها يؤدي الى تفكك المجتمع وزرع الكراهية بين أعضائه وهذا لم نعهده في ديرتنا الغالية.
الندوات الانتخابية قديما كانت ممتعة ومفيدة وتخص الشأن الكويتي والممارسات الخاطئة وتشع لها الحلول وتسلط عليها الأضواء وترسم خططًا لحل هذة المشاكل وكنا نستمتع ونستفيد في حضور تلك الندوات وكانت السلطات لا تسمح لأي شخص أن يتطاول علي وحدة المجتمع وأركانه والتعرض لأي كان بالسب او الشتم او الإيذاء النفسي سواء كان وزيرًا أو نائبا او شخصية عامه او قبيلة او اسرة او مواطنًا عاديًا؛ حيث تتدخل جهات امنية وتضبطه في ندوته وامام مؤيديه الذين يكتفون بالفرجة عليه والدعاء له بأن لا يغيب طويلا وهذه قوة السلطة وفرض هيبتها والدلائل كثيرة للامور الماضية.. أما في الوقت الحالي فتكثر الندوات التي تتعرض للقبائل بالسب وللناس بالشتيمة المباشرة وبالاسم الثلاثي لاحياءً ولا خجلاً ولا خوفاً من السلطه وهذا الامر نرفضه ويرفضه المجتمع الكويتي الطيب المتماسك وترفضه القيادة العليا ولا يقبل به رموز البلاد باي حال من الاحوال.
ولا ننسي الوسائل الاعلامية الحديثه التي لا تميز بين الذي يصلح للبث والذي لا يصلح وهي بحق قناة فتنة تحاول ان تمزق الوحدة الوطنيه والشواهد عليها كثيرا ونتمني من السلطة اغلاق هذا الاعلام الفاسد الذي ينشر الفساد بالمجتمع ويحاول تحقيق مصالحه الدنيئه فسحقا له وللقائمين علي تلك القنوات الهيلقيه التي تكثر بها الكلام البذئ والسب والتعرض للناس.
فلا يمكن ان نسمح لكل لاقط ساقط ان يتعرض لقبيله عريقه من قبائل الكويت وجزء كبير ومهم من المجتمع الكويتي وهي قبيله مطير “العزيزة علينا ، واصبحنا اليوم كلنا “مطير” ولا نرضي بهذا الاسفاف الرخيص من شخص غير سوي وفي مكان عام وندوة تسيء الي ديمقراطيتنا الطيبة فهذا الشخص يستحق التواجد في عنبر 7 او جناح 7 في الطب النفسي فهذه هي البيئه الملائمة له ولمن يسير علي شاكلته.
كلنا ثقه بان الامور سوف تتحسن ويكون حاضرنا خيرا من  قديمنا وغدنا افضل من يومنا، وندعو للجميع بالبعد عن ما لا يليق بهم وبكل اهل الكويت من عادات دخيله لم نعهدنا في تاريخنا العريق ونبتهل الي الله العلي القديران يحفظ  الكويت وشعبها من كل مكروه والله الموفق والمستعان..
         
يقول الشاعر نواف الشويب في إحدي روائعه:
مطير نارٍ فـي لهيـب القوايـل
نـارٍ تبيّـن بالنقـا دون حيلـه 
مايلّعب بالنـار يابـن العذايـل
وأفواه اللهب تلهب إلمن تجيلـه 
الصيت شاع اليوم والشك زايـل
ماخوذ في لمع السيوف الصقيله 
             
  دالي محمد الخمسان
Copy link