محليات

عاشور: مازالت الشركات مستمرة في تسريح العمالة الوطنية

اعلن السيد منصور عاشور رئيس مجلس ادارة النقابة العامة للبنوك عن استياء مجلس ادارة النقابة وموظفي القطاع الخاص من الاعلان الاخير الذي كشف عنة برنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة حول فتح باب التسجيل للمواطنين المسرحين من القطاع الخاص لتمديد مدة صرف بدل البطالة لستة اشهر إضافية بعد ان كانت مدة الصرف السابقة 18 شهراً.
واشار السيد منصور عاشور في تصريحه إلى ان هناك شركات لازالت مستمره في تسريح الموظفين الكويتيين خصوصاً ما تم الاعلان عنه في الآونه الأخيره عن قيام أحد أكبر الشركات الاستثمارية بتسريح ما يفوق 65 موظفا كويتياً دفعة واحده وهو الأمر الذي بررته الشركه بأنها مجبرة على اتخاذه لتخفيض ميزانية الرواتب لما تعانيه الشركة من عجز في الميزانية نتيجة الازمة الاقتصادية.  
وأضاف أن قرار مجلس الوزراء رقم (675/2009) الخاص بصرف بدل بطالة للكويتيين المسرحين من القطاع الخاص اثبت عدم جدواه بالرغم من تعديله بالقرار رقم (75/2012) لتمديده ستة اشهر إضافيه لأنه حدد المستفيدين من هذا القرار وهم العماله التي تم تسريحها في الفترة من 1/8/2008 الى 30/6/2011 والتي تم تسجيلها سابقاً في الوقت نفسه الذي مازالت الشركات مستمرة في تسريح العمالة الوطنية وانه لابد من معالجه هذا الخطأ ليكون القرار فعالاً ويحتوي جميع المسرحين ويعالج تلك المشكله.
واكد السيد منصور عاشور انه لا يمكن السكوت عن هذا الأمر وأنه لابد من إقرار مطالباتنا التي تلقينا حولها الوعود الكثيره وتفعيل وتطبيق القرارات التي اقرت مؤخراً كقرار مجلس الوزراء بإنشاء صندوق التأمين ضد البطالة  لضمان استمرارية الدخل لموظفين القطاع الخاص لحمايتهم من هكذا ازمات قد تعصف بمؤسساتهم و تؤدي الى انهاء خدماتهم او تسريحهم وذلك لضمان الامان الوظيفي الذي يعتبر من ابرز المعضلات التي يعاني منها موظفين الخاص بالاضافه للزيادات وبقيه المطالبات التي طالبت بها النقابة العامة للبنوك .
Copy link