رياضة

بلباو يصعق مانشستر .. وانتصار لفالنسيا والكمار

ألحق اتلتيك بلباو الإسباني خسارة صعبة بمضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي في عقر داره 3-2، وحقق فالنسيا فوزاً كبيراً على ضيفه ايندهوفن 4-2، وتغلب الكمار الهولندي على اودينيزي الايطالي 2-صفر، وتعادل ستاندار لياج البلجيكي مع هانوفر الالماني 2-2 اليوم الخميس في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة الدوري الاوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ).
 
فعلى ملعب اولدترافورد، مني مانشستر يونايتد بطل الدوري الانجليزي في الموسم الماضي وثاني الترتيب حاليًا، بهزيمته الثانية على أرضه بعد الأولى أمام أياكس الهولندي 1-2 في إياب الدور الثاني، لكنه تأهل لفوزه ذهابًا 2-صفر.
سجل “واين روني” (22 و90+2 من ركلة جزاء) هدفي مانشستر يونايتد، وفرناندو لورنتي (44) واوسكار دي ماركوس (72) وايكر مونياين (90) اهداف اتلتيك بلباو.
وستكون المهمة صعبة على مانشستر في لقاء الإيّاب الخميس المقبل، في بلباو إذ يحتاج المضيف لأي نتيجة تعادل، أو حتى الخسارة بفارق هدف على أن تكون النتيجة أقل من 3-2.
الكمار – اودينيزي
وحقق الكمار متصدر الدوري الهولندي على ملعبه فوزًا متأخرًا على ضيفه اودينيزي بهدفيّن نظيفيّن، سجلهما “مارتن مارتينز” من ضربة رأس (63)، و”اريك فالكنبورغ” (84).
فالنسيا – ايندهوفن
على ملعب ميستايا، كاد فالنسيا يخرج فائزًا برباعية نظيفة بعد ان ضرب بقوة في بداية المباراة، وسجل هدفيّن مبكرين كانا بمثابة حسم النتيجة، أولهما من إثر عرضية من “بابلو بياتي”.. قابلها “فيكتور رويز” برأسه في اسفل الزاوية اليمنى لمرمى السويدي “اندرياس ايزاكسون” (11).
وأضاف “روبرتو سولدادو” العائد مجددًا إلى المنتخب الاسباني بعد غياب 5 سنوات، وصاحب 3 أهداف من خماسيّة اسبانيا في مرمى فنزويلا (5-صفر) الاسبوع الماضي، الهدف الثاني مستفيدًا من تمريرة عرضية لـ”انطونيو باراغان” (13).
وأكد “سولدادو” فوز فالنسيا بالهدف الثالث من ركلة جزاء احتسبت، بعد ان اسقط “كيفن شتروتمان” البرازيلي “جوناس كونسالفيش اوليفيرا”، وضعها على يسار الحارس في اسفل الزاوية (43).
وفي الشوط الثاني، عزز “بابلو بياتي” تقدّم فالنسيا بهدف رابع، بعدما تابع كرة من داخل المنطقة (56).
وفي الدقائق الأخيرة، قاوم ايندهوفن الذي مني الاسبوع الماضي بهزيمة نكراء على أرضه امام تونتي انشخيده 2-6 وفقد المركز الثاني في دوري بلاده، الواقع القائم وسجل هدفيّن أولهما عبر السويدي “اولا تويفونن” (83 من ركلة جزاء) والثاني بواسطة “جورجينو فيينالدوم” (90+2).
لياج – هانوفر
 
فعلى ملعب (موريس دوفراسن) في لياج، فرّط ستاندارد لياج بفوز كان في متناوله بعد ان تقدّم 2-1 على ضيفه هانوفر الالماني قبل ان يتعادل معه 2-2.
وارتكب “انطونيو كانو” خطأ ضد “كونستانتين راوش” في المنطقة، فاحتسبت ركلة جزاء نفذها “لارس ستيندل” بنجاح هدف السبق للضيوف (22).
وجاء رد أصحاب الأرض سريعًا وبعد 5 دقائق من كرة مرتدة من حارس هانوفر التركي “سنان بولاد” تابعها “يوني بوينز” في الشباك (27).
ومنح الكونغولي “محمد تشيتي” التقدّم للفريق المحلي من ضربة رأس، إثر ركنية نفذها “سيرج غاكب” (30).
وفي الشوط الثاني، اعاد السنغالي “مام بيرم ضيوف” الأمور إلى نصابها، مدركًا التعادل للضيوف بعد كرة في العمق من الأميركي “ستيف تشروندواو” تابعها الأول بيمناه في الشباك (56).
وتقام جميع مباريات الاياب الخميس المقبل.
Copy link